أخبار السياراتأخبار منوعةرئيسيةسياراتعاجلمنوعات

التمويل المصرفي يرفع مبيعات السيارات 104% في باكستان

مع خفض سعر الفائدة والتعافي من كورونا

هبة مصطفى

قفز تمويل المصارف للسيارات في باكستان إلى أعلى مستوى له على الإطلاق في يوليو/تموز الماضي، إذ بلغ 314 مليار روبية (مليار و88 مليون دولار أميركي)، وارتفعت على إثره مبيعات السيارات بنسبة 104%، وبيعت 20 ألفًا و699 سيارة في هذا الشهر وحده.

وسبق هذا الارتفاع في يوليو/تموز القياسي، زيادة كبيرة العام الماضي بنسبة 46% إلى 99 مليون روبية باكستانية (ما يقرب من 600 مليون دولار أميركي).

وأكد المصرف التابع للدولة، في يوليو/تموز الماضي، أن زيادة الأنشطة الإقتصادية كان لها تأثير إيجابي في كل المجالات.

وتقلّص الانكماش الحادّ في قطاع السيارات من 37.7% العام الماضي، إلى 23.4% خلال العام المالي المنتهي في مارس/آذار 2021.

خفض سعر الفائدة

خفض المصرف المركزي في باكستان، سعر الفائدة بمقدار 625 نقطة أساس، خلال المدة من مارس/آذار إلى يونيو/حزيران 2020، إلى 7%، حتى يتمكن التمويل المصرفي للشركات والأفراد من مساعدتهم على مواجهة الجائحة.

واجتمعت عدّة عوامل، كانخفاض سعر الفائدة وزيادة تمويل المصارف وإدخال نماذج جديدة ومطورة على صناعة السيارات، لتجعل امتلاك سيارة في متناول فئات الدخل المتوسط والعالي.

خلال مدة الوباء، جرى أيضًا إدخال علامات تجارية جديدة على سوق السيارات الباكستاني، غالبيتها من سيارات (جيب)، كالسيارات الرياضية وسيارات الدفع الرباعي، والسيارات ذات محرك أعلى من 1000 سي سي.

وأدّى التحول في الأنشطة الاقتصادية، خاصة في مجال الزراعة، وتوفير الإنفاق المحلي في مجال السياحة بسبب انتشار الفيروس، وزيادة العمالة في البلاد، إلى انتعاش الإنفاق على السيارات الفاخرة.

تعافي الصناعة من آثار كورونا

وفقًا لبيانات مؤسسة عارف حبيب المحدودة للأبحاث، فإن نمو تمويل السيارات استمر طوال الأشهر الـ13 الماضية، من يوليو/تموز 2020، حتى الشهر نفسه من العام الحالي.

وتوقّف الإنتاج والمبيعات في صناعة السيارات لمدة شهرين، بعد تفشّي فيروس كورونا في باكستان، منذ فبراير/شباط 2020.

غير أن التمويل المصرفي دعم إنتعاش الصناعة تدريجيًا، إلى أن بيعت 10 آلاف و123 وحدة في يوليو/تموز 2020.

وواصلت مبيعات السيارات النمو لتصل إلى 238 وحدة بزيادة 90% خلال العام المالي السابق، إلى أن وصلت لقفزة قياسية في يوليو/تموز الماضي، إذ بيعت 20 ألفًا و699 وحدة بزيادة 104% على أساس سنوي.

وزاد إنفاق المستهلكين على شراء السيارات بقيمة 73.6 مليار روبية (ما يقرب من 442 مليون دولار أميركي)، خلال العام المالي المنتهي في مارس/آذار 2021، مقارنة بـ3.2 مليار روبية (ما يقرب من 19 مليون دولار أميركي) في العام السابق.

نمو منتظر للمبيعات

من جانبه، أكد المدير التنفيذي لشركة بي إم إيه كابيتال سعد هاشمي، أنه لا يزال هناك مجال كبير للنمو في مبيعات السيارات وتمويل السيارات.

وأشار إلى أن معدل الفائدة المنخفض السائد جعل الاستفادة من تمويل السيارات في متناول الجميع، بالإضافة إلى تلبية الطلب المتنامي على السيارات.

وأضاف أن سياسة الحكومة الباكستانية بدعم صناعة السيارات وإدخال السيارات الإلكترونية تدفع نحو زيادة المبيعات في البلاد.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى