منوعاتأخبار منوعةرئيسيةعاجل

تحديث - أسعار الذهب ترتفع بأكثر من 24 دولارًا مسجلة مكاسب أسبوعية

بعد تصريحات رئيس الاحتياطي الفيدرالي

هبة مصطفى

وسعت أسعار الذهب مكاسبها لأكثر من 24 دولارًا، في نهاية تعاملات اليوم الجمعة، بعد تصريحات رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي، جيروم باول.

واستفاد المعدن الأصفر كذلك من هبوط الدولار وعوائد السندات الأميركية خلال التعاملات.

وحققت أسعار الذهب مكاسب بنحو 2% خلال الأسبوع المنتهي اليوم.

أسعار الذهب

في ختام الجلسة، ارتفع سعر العقود الآجلة للذهب -تسليم ديسمبر/كانون الأول- بنسبة 1.4%، ما يعادل 24.30 دولارًا، عند مستوى 1819.50 دولارًا للأوقية.

وبحلول الساعة 05:50 مساءً بتوقيت غرينتش، زاد سعر المعدن الأصفر في المعاملات الفورية بنحو 1.4%، ما يعادل 24.99 دولارًا، مسجلًا 1817.24 دولارًا للأوقية.

وارتفعت كذلك المعادن الأخرى، وزادت أسعار العقود الآجلة للفضة -تسليم ديسمبر/كانون الأول- بنسبة 2.4%، مسجلة 24.17 دولارًا للأوقية.

وقفز سعر البلاتين في التعاملات الفورية بأكثر من 3.2%، ليصل إلى 1012.55 دولارًا للأوقية، وصعد سعر البلاديوم الفوري بنسبة 0.4% إلى 2404.45 دولارًا للأوقية.

وفي غضون ذلك، انخفض مؤشر الدولار، الذي يرصد أداء الورقة الأميركية مقابل سلة مكونة من 6 عملات رئيسة، بنسبة 0.4%، مسجلًا 92.656 نقطة.

عوامل مؤثرة

جاء صعود الذهب بعدما قال رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول خلال ندوة جاكسون هول، إنه من الممكن أن يبدأ المركزي الأميركي خفض مشتريات الأصول قبل نهاية هذا العام.

ومن جهة أخرى، يرى رئيس الفيدرالي أن رفع معدل الفائدة لايزال بعيدًا، مع حقيقة أن الولايات المتحدة بحاجة للوصول للتوظيف الكامل أولًا.

ويناقش عدد من مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي احتمال تقليص برنامج شراء السندات، إذا تلقي الزيادة في الإصابات بالسلالة المتحورة دلتا من فيروس كورونا بظلال من عدم اليقين.

وفي بيانات اقتصادية -صادرة اليوم- ارتفع الدخل الشخصي في الولايات المتحدة بنسبة 1.1% يوليو/تموز الماضي، بينما ارتفع الإنفاق الشخصي بنحو 0.3%.

وفي البيانات نفسها، ارتفع مؤشر الإنفاق الاستهلاكي الشخصي -المقياس المفضل للفيدرالي لمتابعة التضخم- بنحو 4.2% في الـ12 شهرًا المنتهية في يوليو/تموز، مسجلًا أكبر وتيرة صعود منذ عام 1991.

بينما تراجعت ثقة المستهلكين في الولايات المتحدة لأدنى مستوى في عقد خلال الشهر الجاري عند 70.3 نقطة، وفقًا لبيانات جامعة ميتشغان.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى