رئيسيةأخبار النفطنفط

الكويت تبيع 18 مليون برميل من النفط الثقيل في 17 شهرًا

على الرغم من تراجع الإيرادات النفطية للكويت، خلال العام المالي الماضي، إلى 28.9 مليار دولار أميركي، بنسبة انخفاض تُقدّر بنحو 42.8% عن السنة السابقة، إلا أن مؤسسة البترول الكويتية أعلنت عن بيع 18 مليون برميل من النفط الثقيل.

أكد نائب العضو المنتدب للمبيعات في قطاع التسويق العالمي، بمؤسسة البترول الكويتية، خالد الصباح، استمرار نجاح قطاع التسويق العالمي بالمؤسسة متمثلًا في إدارة مبيعات النفط الخام بتسويق النفط الخام الكويتي الثقيل منذ البدء في تصديره لأول مرة في مايو/أيار 2020.

وأضاف خالد الصباح أن دور قطاع التسويق العالمي يأتي مكملًا لدور شركة نفط الكويت، في تطوير أفضل الفرص لتسويق النفط الثقيل وفق أعلى العوائد الاقتصادية وتعزيز العائد على الاستثمار في منشآت إنتاج النفط الثقيل.

وأكد بيع ما يقارب من 18 مليون برميل من النفط الخام الكويتي الثقيل، للفترة من مايو/أيار 2020، حتى سبتمبر/أيلول 2021، وفق أعلى الأسعار الخاصة بأسواق النفط الثقيل، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الكويتية.

خطط مستقبلية

كشف نائب العضو المنتدب للمبيعات بمؤسسة البترول الكويتية، عن وجود خطط مستقبلية مشتركة بالتعاون مع الشركات في القطاع النفطي، وهي (شركة البترول الوطنية الكويتية وشركة نفط الكويت وكيبك)، والتي من شأنها تطوير حلول جديدة لتعظيم القيمة المضافة للنفط الثقيل والتي قد تعود بأرباح إضافية مستقبلًا.

وأضاف أن فريق مبيعات النفط الخام تمكن من تسويق النفط الخام الكويتي الثقيل في أهم الأسواق الآسيوية ذات النمو مثل الصين والهند وكوريا الجنوبية، مما ساهم في تعزيز حصة الكويت في الأسواق الآسيوية الواعدة وهو الإنجاز الأهم والناشئ عن جهود جميع الفرق العاملة في قطاع التسويق العالمي.

ألقت أزمة كورونا بظلالها على العديد من الدول المنتجة للنفط، وفي مقدمتها الكويت التي شهدت موازنتها للعام المالي المنتهي في 31 مارس/آذار الماضي عجزًا كبيرًا وصل إلى 174.8%.

وتراجعت الإيرادات النفطية للبلاد، خلال العام المالي الماضي، إلى نحو 8.790 مليار دينار (28.9 مليار دولار أميركي).

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى