سلايدر الرئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

أوبك+ تعقد اجتماعها غدًا لاتخاذ قرار بشأن سياسة الإنتاج

أكدت مصادر مطلعة لمنصة "الطاقة" عزم منظمة الدول المصدرة للنفط أوبك، وحلفائها من الخارج بقيادة روسيا، المعروف باسم تحالف أوبك+، عقد اجتماع غدًا الأحد على مستوى الوزراء، لاتخاذ قرار بشأن سياسة الإنتاج.

ومن جهة أخرى، خرجت أخبار متضاربة من 3 مصادر عن اجتماع أوبك+ غدًا، ففي الوقت الذي أكد فيه أحد المصادر عقد الاجتماع الوزاري للتحالف غدًا، ذكر مصدر آخر أنه لم يتم التأكيد بعد، في حين خرج مصدر ثالث بالقول إن الاجتماع سيعقد غدًا، ولكن بحضور بعض دول التحالف.

وعلى مدار الأيام الماضية، كانت هناك العديد من المشاورات من أجل إنهاء الخلاف بين أعضاء التحالف في أعقاب إصرار الإمارات على تعديل شهر الأساس، قبل موافقتها على تمديد اتفاق التحالف بشأن سياسة الإنتاج إلى نهاية 2022.

الاتفاق بين السعودية والإمارات

جرى خلال الأيام الماضية تداول أنباء عن توصل السعودية والإمارات إلى اتفاق، وهو ما نفته مصادر لـ"الطاقة"، قبل أن تخرج وزارة الطاقة والبنية التحتية الإماراتية، للتأكيد على عدم التوصل إلى الاتفاق، وأن "المفاوضات البناءة لا تزال مستمرة بين الأطراف المسؤولة، وأن الاتفاق مع المنظمة لم يتم حتى الآن".

وجاء النفي بعد تأكيدات وكالة رويترز -نقلًا عن مصادر- التوصل إلى اتفاق البلدين على زيادة الإنتاج النفطي للإمارات إلى نحو 3.6 مليون برميل يوميًا، بعد نهاية الاتفاق الحالي في أبريل/نيسان 2022.

اجتماع أوبك+

تأمل منظمة الدول المصدّرة للنفط "أوبك" وحلفاؤها في تحالف "أوبك+"، التوصّل إلى اتفاق يغطي شهر أغسطس/آب، وسبتمبر/أيلول وما بعده، خلال اجتماعهم المقرر عقده الأحد.

كما أنه من المقرر -مبدئيًا- عقد لجنة فنية على مستوى المندوبين في 27 يوليو/تموز، لمراجعة امتثال الأعضاء لحصص الإنتاج وتقييم ظروف السوق.

تعثّر قرار أوبك+

فشل تحالف أوبك+ في إبرام صفقة لزيادة الإنتاج شهريًا بمقدار 400 ألف برميل يوميًا حتى ديسمبر/كانون الأول، بعد حدوث خلاف مفاجئ بين عدد من دول التحالف بقيادة السعودية مع الإمارات، وهو ما تسبب في تأجيل الاجتماع أكثر من مرة قبل أن يُؤجل إلى أجل غير مسمى.

وجرى خلال الاجتماع، الذي عُقد يوم 1 يوليو/تموز الجاري، التصويت على سياسة الإنتاج الجديدة، وتمديد الاتفاق إلى نهاية 2022، إلا أن رفض الإمارات تمديد اتفاق تخفيضات الإنتاج إلى ما بعد أبريل/نيسان 2022، دون تغيير شهر الأساس الخاص بها، أفشل خطة التوصل لاتفاق بين الحلفاء.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى