منوعاتأخبار منوعةرئيسيةعاجل

تحديث - أسعار الذهب تتراجع 14 دولارًا.. وتسجل مكاسب للأسبوع الرابع

تراجعت أسعار الذهب بنحو 14 دولارًا في نهاية تعاملات اليوم الجمعة، بعد صدور بيانات اقتصادية أميركية، لكن المعدن حقق مكاسب أسبوعية.

وسجّل المعدن الأصفر الهبوط الأول في 3 جلسات متتالية، مع ارتفاع الدولار وعوائد السندات الأميركية.

أسعار الذهب اليوم

تراجع سعر العقود الآجلة لمعدن الذهب -تسليم شهر أغسطس/آب- بنحو 0.8%، أو ما يعادل 14 دولارًا، ليسجل 1815 دولارًا للأوقية، في نهاية الجلسة.

وبحلول الساعة 05:50 مساءً بتوقيت غرينتش، انخفض سعر التسليم الفوري للمعدن الأصفر، بنسبة تزيد على 0.8%، أو نحو 15.45 دولارًا، مسجلًا 1814.06 دولارًا للأوقية.

وشهد سعر عقود الفضة -تسليم شهر سبتمبر/أيلول- هبوطًا بنحو 2.3%، ليتراجع إلى 25.79 دولارًا للأوقية.

فيما يتعلق بالمعادن النفيسة الأخرى، فتراجع سعر البلاتين الفوري بنحو 2.9%، إلى 1109.28 دولارًا للأوقية، كما هبط سعر البلاديوم الفوري بنسبة 3.3% مسجلاً 2643.42 دولارًا للأوقية.

وفي تلك الأثناء، استقر مؤشر الدولار الذي يرصد أداء الورقة الأميركية مقابل سلة مكونة من 6 عملات رئيسة عند مستوى 92.630 نقطة، بعد أن كان مرتفعًا عند 92.75 نقطة في وقت مبكر من التعاملات.

وتأثر الذهب سلبًا من قوة العملة الأميركية، إذ تتجه إلى تسجيل أفضل أداء أسبوعي في شهر تقريبًا، ما يجعل الذهب باهظ التكلفة بالنسبة إلى حاملي العملات الأخرى.

بيانات أميركية

أظهرت بيانات رسمية اليوم، ارتفاع مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة بنحو 0.6% الشهر الماضي، لتخالف بذلك توقعات المحللين بتراجعها 0.4%.

في حين كشفت بيانات جامعة ميتشغان عن تراجع ثقة المستهلكين في الولايات المتحدة الشهر الجاري، لأدنى مستوى في 6 أشهر، مع تسارع التضخم. ومخاوف تباطؤ التعافي الاقتصادي.

الوضع في أسبوع

حقق المعدن الأصفر مكاسب بنحو 0.2% في الأسبوع الجاري، ليتمكن من تحقيق الصعود الأسبوعي الرابع على التوالي.

ويأتي ذلك مع تهدئة الاحتياطي الفيدرالي مخاوف المستثمرين بشأن التشديد السريع للسياسة النقدية.

وكرر رئيس الفيدرالي، جيروم باول، خلال شهادته أمام الكونغرس هذا الأسبوع، تعهده بالدعم القوي لاستكمال التعافي الاقتصادي للولايات المتحدة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى