طاقة متجددةأخبار الطاقة المتجددةتقارير الطاقة المتجددةرئيسية

"بكتل" الأميركية تنشئ محطة طاقة كهرومائية في ألبانيا

تضيف قدرات كهربائية تبلغ 210 ميغاواط

محمد فرج

وقّعت وزارة البنية التحتية الألبانية وشركة بكتل الأميركية اتفاقية لتنفيذ المرحلة الأولى من بناء محطة سكافيكا للطاقة الكهرومائية على نهر بلاك درين شمال شرق ألبانيا.

ومن المقرر أن تستكمل بكتل جميع الدراسات اللازمة التي تتضمّن دراسات الأثر البيئي والجيولوجي والاجتماعي خلال الأشهر الـ18 المقبلة، حسبما ذكر موقع إي جزيت نيوز.

وستضيف محطة سكافيكا للطاقة الكهرومائية قدرات تبلغ 210 ميغاواط، أو 20% من إنتاج الطاقة المتجددة، ويقلّل إلى أدنى حدٍّ من الفيضانات المعتادة لمناطق بأكملها خلال مواسم الأمطار حول مدينة شكودر.

محاولات متكررة لتنفيذ المشروع

تُعدّ محطة سكافيكا للطاقة الكهرومائية من أهم مشروعات الطاقة الإستراتيجية في ألبانيا، وأهم خزان للمياه فيها، إذ يحتوي على قرابة 7 مليارات متر مكعب، ما يجعلها أكبر خزان في أوروبا.

وأعلنت الحكومة فتح الباب لتقديم عطاءات لبناء المشروع، لكنها فشلت في إبرام عقد واتُّهمت في الماضي بالفساد وعدم الشفافية.

وفي شهر مايو/أيار، أعلن رئيس الوزراء الألباني، إيدي راما، أنهم سيبنون مشروع الطاقة الكهرومائية من المال العام. ومع ذلك، صرّح في أكتوبر/تشرين الأول بأن الولايات المتحدة ستموّل المشروع الضخم.

ومنذ ذلك الوقت، عملت بكتل والسلطات الألبانية على تمهيد الطريق لاتفاقية تنفيذ المشروع.

الطاقة الشمسية - زيمبابوي

جهود حكومية لجذب الاستثمار

على مدار العقد الماضي، دعّمت الحكومة الألبانية الاستثمارات العامة، والمبادرات الأخرى لمعالجة قطاع إنتاج الطاقة، خصوصًا أن البلاد تستقبل الكثير من الأموال من دول أجنبية.

ومن بين المشروعات الجديدة "ديفول للطاقة الكهرومائية" الذي يتكوّن من محطتين للطاقة الكهرومائية -بانغا وموجليسي- بقدرات إجمالية تبلغ 256 ميغاواط.

وتشمل المبادرات الجديدة للحكومة -أيضًا- زيادة قدرة إنتاج الكهرباء ونقلها، إذ موّل بنك "كيه اف دبليو" العديد من المشروعات في قطاع الطاقة في العقد الماضي، بما في ذلك خطوط ربط 400 كيلوفولت مع الجبل الأسود وكوسوفو المجاورتين.

وفي أواخر العام الماضي، دعا مشغّل نظام نقل الكهرباء المملوك للدولة في شمال مقدونيا، ميبسو، إلى تقديم عطاءات للحصول على عقد لبناء خط نقل بقدرة 400 كيلوفولت، ومحطة فرعية جديدة بقدرة 400/110 كيلوفولت في محيط أوهريد لتزويد مقدونيا الشمالية بربط كهربائي مع ألبانيا.

الطاقة المتجددة في ألبانيا

تمتلك ألبانيا موارد طاقة شمسية محتملة تبلغ قرابة 2.4 غيغاواط، وتتجاوز إمكانات طاقة الرياح أكثر من 7.4 غيغاواط بحلول عام 2030، إذا توافر رأسمال منخفض التكلفة.

يُذكر أن الموارد المحتملة للكتلة الحيوية والطاقة الحرارية الأرضية تثير الاهتمام أيضًا، ولكن دُرست بدرجة أقل، وهناك حاجة إلى مزيد من الجهود المتضافرة لتقييم الإمكانات التقنية من ناحية التكلفة لموارد الطاقة المتجددة غير المائية، من أجل جذب المستثمرين، والسماح بامتيازات داخل المناطق ذات الإمكانات العالية.

لقراءة المزيد..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى