نفطأخبار النفطسلايدر الرئيسية

غانا.. محكمة تقرر الحجز على 30% من عائدات حقل إيني

ووضعها في حساب ضمان لحين الفصل في النزاع القائم

دينا قدري

قضت محكمة تجارية في غانا، اليوم الجمعة، بوضع 30% من عائدات حقل نفط سانكوفا الذي تديره شركة إيني الإيطالية في حساب ضمان، بناءً على طلب شركة سبرينغفيلد المحلية المشغلة لحقل أفينا المجاور.

وستقدم الشركات دفاعها في القضية في غضون 10 أيام، بحسب المحكمة.

ومع وجود مليارات الدولارات على المحك، فإن الحكم قد يؤدّي إلى تصعيد النزاع إذا انتقل إلى التحكيم الدولي.

حل مؤقت

قالت المحكمة إن قرارها سيحمي مصالح سبرينغفيلد، بينما يسمح لحقل سانكوفا -الذي ينتج أكثر من 50 ألف برميل من النفط يوميًا- بمواصلة التشغيل وتغطية التكاليف، وفقًا لما نقلته وكالة رويترز.

وكانت سبرينغفيلد طلبت من المحكمة الحفاظ على الإيرادات من حقل سانكوفا حتى يتم التوصل إلى اتفاق، وتحصل كل منهما على حصة.

توحيد الحقول

يُذكر أن حقول النفط التي تتداخل مع بعضها بعضًا يجب أن تتحد من أجل تقليل تكاليف الإنتاج.

ومع ذلك، فإن إيني وشريكتها فيتول الهولندية جادلتا بأنه لا يوجد أساس لوصف اكتشاف أفينا التابع لـ"سبرينغفيلد" منتجًا تجاريًا، وكان الأمر الصادر من وزارة الطاقة العام الماضي للجمع بينهما سابقًا لأوانه.

وأثار رفض إيني لمطلب حكومي العام الماضي لدمج سانكوفا مع حقل أفينا التابع لشركة النفط الوطنية الغانيّة "سبرنغفيلد" غضب الحكومة .

حقول النفط

سانكوفا -الذي ينتج النفط منذ عام 2017- جزء من مشروع إيني "أوفشور كيب ثري بوينتس" قبالة ساحل المحيط الأطلسي.

وأوضحت إيني أن المشروع يحتوي على احتياطيات تبلغ نحو 500 مليون برميل من النفط، و40 مليار متر مكعب من الغاز غير المصاحب.

من جانبها، صرّحت سبرينغفيلد بأن حقل أفينا -الذي اكتُشف في عام 2019- يحتوي على 1.5 مليار برميل من النفط، ونحو 19.8 مليار متر مكعب من الغاز.

خسائر غانا

صرّح معهد أمن الطاقة -أحد مراكز الأبحاث- بأن توحيد حقلي سانكوفا وأفينا سيحقق إيرادات تصل إلى 8.4 مليار دولار أميركي.

وحذّر المعهد من أن غانا ستخسر نحو 6 مليارات دولار من عائدات النفط الإضافية سنويًا، حال فشل إيني وسبرينغفيلد في الامتثال إلى توجيه التوحيد الصادر عن وزارة الطاقة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى