التقاريرتقارير الغازرئيسيةعاجلغاز

إدارة معلومات الطاقة تتوقع استمرار زيادة إنتاج الغاز الطبيعي في أميركا

حتى نهاية 2022

وحدة الأبحاث - الطاقة

تتوقّع إدارة معلومات الطاقة الأميركية استمرار صعود إنتاج الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة حتى نهاية العام المقبل، بعد المستويات المتدنية المسجلة خلال عام الوباء.

وبحسب التقرير -الصادر اليوم الخميس- ترى الإدارة الأميركية أن إنتاج الغاز الطبيعي الجاف سيواصل الصعود حتى نهاية عام 2022، على أن يبلغ 94.8 مليار قدم مكعبة يوميًا في المتوسط خلال شهري نوفمبر/تشرين الثاني وديسمبر/كانون الأول من العام ذاته.

التعافي من الوباء

بحسب الإدارة، بلغ إنتاج الغاز الطبيعي الجاف في الولايات المتحدة بالمتوسط 92.2 مليار قدم مكعبة يوميًا خلال مايو/أيّار الماضي، ارتفاعًا من 87.8 مليار قدم مكعبة يوميًا في الشهر نفسه من عام 2020.

وكان مايو/أيّار 2020 شاهدًا على أدنى مستوى سجّله إنتاج الغاز الطبيعي الأميركي -حتى الآن- خلال الوباء، نتيجة لانهيار الطلب مع فرض قيود الإغلاق، بغض النظر عن شهر فبراير/شباط 2021، عندما أدَّت موجة الطقس البارد إلى توقف إنتاج الغاز الطبيعي.

وسجّل إنتاج الغاز الطبيعي الجاف في الولايات المتحدة أعلى مستوى له على الإطلاق خلال ديسمبر/كانون الأول عام 2019 عند 97 مليار قدم مكعبة يوميًا، وفقًا للتقرير.

تعافي نشاط الحفر

جاء ارتفاع إنتاج الغاز الطبيعي الجاف، مع تعافي نشاط الحفر بدايةً من الربع الأخير من العام الماضي.

وأدَّت الأسعار المنخفضة والقيود المرتبطة بالوباء إلى إغلاق العديد من حفارات التنقيب، إذ وصلت لأدنى مستوى منذ عام 1987 على الأقل عند 244 حفارة خلال أغسطس/آب 2020، بحسب بيانات شركة بيكر هيوز.

وحتى 8 يونيو/حزيران الجاري، ارتفع إجمالي عدد حفارات التنقيب عن النفط والغاز الطبيعي في الولايات المتحدة إلى 461 حفارة، منها 96 منصة للتنقيب عن الغاز، مقارنة مع أقل من 68 حفارة قبل عام تقريبًا، بحسب بيانات شركة بيكر هيوز.

وجاءت زيادة حفارات الغاز الطبيعي -بشكل أساسي- في حقل هاينزفيل، مع حقيقة أنه قريب من محطات تصدير الغاز الطبيعي المسال والطلب الصناعي على طول ساحل الخليج الأميركي.

وبلغ عدد منصات الغاز الطبيعي في حقل هاينزفيل 48 منصة خلال الأسبوع المنتهي في 8 يونيو/حزيران الجاري، لكنها لا تزال أقل بنحو 9% من الأسبوع نفسه في عام 2019.

ويمكن أن يؤدي نشاط الحفر الموجه للنفط -أيضًا- إلى زيادة إنتاج الغاز الطبيعي، بسبب الغاز المصاحب المستخرج من زيادة إنتاج النفط.

استهلاك الغاز الطبيعي

في تقرير سابق، توقّعت الإدارة الأميركية أن يبلغ متوسط استهلاك الولايات من الغاز الطبيعي 82.85 مليار قدم مكعبة يوميًا في عام 2021، بانخفاض 0.5% عن العام الماضي، على أن يسجّل المستوى نفسه في العام المقبل.

ويأتي ذلك مع توقّعات هبوط الطلب على الغاز الطبيعي جزئيًا إلى تحوّل محطات الكهرباء من الغاز إلى الفحم، نتيجة لارتفاع أسعار الغاز الطبيعي.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى