منوعاتأخبار منوعةرئيسيةعاجل

تحديث - أسعار الذهب تتراجع 17 دولارًا مسجلة خسائر أسبوعية

مع ارتفاع الدولار الأميركي

تراجعت أسعار الذهب بنحو 17 دولارًا، في نهاية تعاملات اليوم الجمعة، لتسجل أدنى مستوى في أسبوع، مع قوة العملة الأميركية.

ومع هذا الهبوط، سجل المعدن الأصفر خسائر أسبوعية بنحو 0.7%

أسعار الذهب

في نهاية الجلسة، انخفض سعر العقود الآجلة لمعدن الذهب -تسليم شهر أغسطس/آب- بنسبة 0.9%، ما يعادل 16.80 دولارًا، ليصل إلى 1879.60 دولارًا للأوقية، وهو أدنى مستوى لهذا العقد الأكثر نشاطًا منذ جلسة 3 يونيو/حزيران الجاري.

وكان المعدن النفيس ارتفع أعلى من 1900 دولار للأوقية في التعاملات المبكرة.

وبحلول الساعة 05:50 مساءً بتوقيت غرينتش، انخفض سعر الذهب الفوري بنسبة تزيد على 1.1%، أو 21.80 دولارًا، مسجلاً 1876.66 دولارًا للأوقية، بينما صعد سعر عقود الفضة -تسليم شهر يوليو/تموز- بأكثر من 0.2%، ليصل إلى 28.09 دولارًا للأوقية.

وفي غضون ذلك، تراجع سعر البلاتين الفوري، بنسبة 0.4%، مسجلاً 1150.52 دولارًا للأوقية، بينما ارتفع سعر البلاديوم الفوري، بأكثر من 0.2%، ليصل إلى 2785.25 دولارًا للأوقية.

وفي تلك الأثناء، ارتفع مؤشر الدولار -الذي يقارن أداء الورقة الأميركية مقابل سلة من 6 عملات رئيسة- بنسبة 0.6%، ليصل إلى مستوى 90.568 نقطة.

أداء الذهب

جاء أداء المعدن النفيس مع تحوّل عوائد سندات الخزانة الأميركية لآجل 10 سنوات للارتفاع من أدنى مستوى في 3 أشهر، الأمر الذي يزيد تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب.

وبحسب بيانات جامعة ميتشغان -الصادرة اليوم- ارتفعت ثقة المستهلكين في الولايات المتحدة إلى 86.4 نقطة في القراءة الأولية لشهر يونيو/حزيران الجاري، ومقارنة مع توقعات بتسجيل 84.1 نقطة

وأظهرت البيانات، الصادرة أمس الخميس، أن مؤشر أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة ارتفع بشكل ملحوظ خلال شهر مايو/أيار، مسجلاً أكبر زيادة سنوية في نحو 13 عامًا.

في حين تراجع عدد طلبات إعانة البطالة في الولايات المتحدة إلى أدنى مستوى في 15 شهرًا خلال الأسبوع الماضي، في إشارة إيجابية إلى قوة سوق العمل.

وعلى جانب آخر، رفع البنك المركزي الأوروبي تقديراته للنمو الاقتصادي والتضخم أمس، لكنه تعهّد بالإبقاء على التدفق المستمر للتحفيز طوال فصل الصيف.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى