أخبار الكهرباءأخبار منوعةرئيسيةعاجلكهرباءمنوعات

كاليفورنيا تستعد لمواجهة حرائق الغابات وانقطاع الكهرباء

الولاية تعرضت في 2020 لأزمة كهرباء لم تحدث منذ 19 عامًا

آية إبراهيم

تعرّضت كاليفورنيا في 2020 لأسوأ أزمة كهرباء منذ 19 عامًا، بسبب ارتفاع درجات الحرارة وحرائق الغابات، الأمر الذي ضاعف الضغط على شبكة الكهرباء، ونتج عنه انقطاع متكرر للتيار.

وفي ذلك الوقت لم تجد وزارة الطاقة الأميركية مخرجًا من الأمر سوى إعلان حالة الطوارئ في أنحاء الولاية، في محاولة لحل مشكلات الشبكات الكهربائية.

وقالت شركة المرافق العملاقة "باسيفيك غاز آند إلكتريك" -في بيان اليوم الخميس- إنها في وضع أفضل يؤهلها للحد من انقطاع التيار الكهربائي، الذي يُنفَّذ لمنع الأسلاك من إشعال الحرائق، حسبما ذكرت وكالة بلومبرغ.

وجاء ذلك في الوقت التي تستعد فيه الولاية المتأثرة بالجفاف، لموسم حرائق غابات كارثي محتمل.

باسيفيك غاز آند إلكتريك

باسيفيك شركة أميركية مملوكة للمستثمرين مع الأسهم العامة المتداولة، ويقع مقرها الرئيس في سان فرانسيسكو في كاليفورنيا.

وركّبت الشركة -التي أُجبرت على الإفلاس عام 2019 بعد أن بدأت معداتها مواجهة سلسلة من الحرائق المميتة- 965 كيلومترًا من الأسلاك المعزولة أو خطوط الكهرباء المدفونة في أكثر أجزاء نظامها عرضة للحرائق.

كما ركّبت نحو 980 جهازًا "مقسمًا" يمكن أن يحدّ من حجم انقطاع التيار الكهربائي الاستباقي، والمعروف باسم انقطاع التيار الكهربائي للسلامة العامة (PSPS).

الحد من انقطاع الكهرباء في كاليفورنيا

قال متحدث باسم باسيفيك إن "تقليل عدد ساعات انقطاع الكهرباء طبقًا للمعايير الجديدة أمر إيجابي، وسيؤثّر على عدد قليل جدًا من العملاء في المناطق الريفية".

وتمكّنت الشركة العام الماضي من تقليل مدة انقطاع التيار بنسبة 60% مقارنة بسنة 2019، ومن المحتمل أن تزيد هذه النسبة هذا العام، إذا تبنّت معايير جديدة لوقت إغلاق الخطوط، مع استهداف الأماكن ذات الأشجار العالية.

وقال كبير مسؤولي المخاطر في باسيفيك، سوميت سينغ: "نحن في وضع أفضل بكثير مما كنا عليه في أي وقت مضى، ولكنّ المناخ يتغيّر بطريقة دراماتيكية للغاية، ويجب وضع ذلك في الاعتبار".

واستجابت وكالة مكافحة الحرائق الرئيسة في كاليفورنيا بالفعل لـ3.151 حادثًا هذا العام، وتأثّر بحوادث الاحترق نحو 17.273 فدانًا.

وذكرت تقارير إخبارية محلية أن أحد الحرائق هذا الشهر -الذي تسبّب في احتراق 50 فدانًا قبل احتوائها- ربما يكون قد نشأ بسبب سقوط شجرة على أحد خطوط باسيفيك.

وقالت إدارة الغابات والحماية من الحرائق في كاليفورنيا إن السبب لا يزال قيد التحقيق.

إعصار سانتا آنا

جدير بالذكر أن مرافق جنوب ولاية كاليفورنيا الأميركية اضطرت نهاية العام الماضي إلى قطع الكهرباء عن 15 ألف منزل وشركة، للتأهب لمواجهة الحرائق المحتملة بسبب إعصار "سانتا آنا".

وجاء ذلك عقب تقرير وحدة الأرصاد الوطنية بشأن انخفاض مستوى الرطوبة وارتفاع الجفاف، مع أعاصير متوقّعة تزيد سرعتها على 35 ميلًا في الساعة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى