التقاريرتقارير الغازرئيسيةغاز

مع تدشين مشروعات جديدة.. ربط منتجي الغاز الطبيعي في أميركا بأسواق الطلب

وحدة الأبحاث - الطاقة

أسهمت مشروعات خطوط الأنابيب الجديدة في الولايات المتحدة في زيادة سعة نقل الغاز الطبيعي، وتعزيز الربط بين المنتجين والمستهلكين.

وبحسب تقرير صادر عن إدارة معلومات الطاقة الأميركية، اليوم الثلاثاء، أدّى الانتهاء من مشروعات خطوط الأنابيب -مؤخرًا- في تكساس والمكسيك إلى زيادة سعة نقل الغاز الطبيعي من مركز واحة (Waha Hub)، الواقع بالقرب من أنشطة إنتاج حوض برميان في غرب تكساس، إلى ساحل الخليج الأمريكي والمكسيك.

ومنذ أكتوبر/تشرين الأول 2020، تسبّب اكتمال مشروعين في تكساس ومثلهما في المكسيك إلى زيادة الصلة بين مركز واحة وأسواق الطلب، ومن ثم خفض فارق السعر بين الغاز الطبيعي في مركزي واحة وهنري (Henry Hub).

مشروعات جديدة

في يناير/كانون الثاني 2021، دخل خط أنابيب برميان السريع (Permian Highway Pipeline – PHP) -التابع لشركة كيندار مورغان- الخدمة، إذ يُنقل الغاز الطبيعي من واحة هوب إلى مدينة كاتي في تكساس، كما تربطه بالمكسيك، مع حقيقة أن سعته تبلغ 2.1 مليار قدم مكعبة يوميًا، بحسب التقرير.

وفي الشهر نفسه، دخل مشروع توسعة خط أغوا بلانكا، التابع لشركة وايت ووتر الخدمة، إذ يربط ما يقرب من 20 موقعًا لمعالجة الغاز الطبيعي في حوض ديلاوير، ويمكنه نقل 1.8 مليار قدم مكعبة يوميًا من الغاز إلى مركز واحة.

وبحلول الربع الثالث من العام الحالي، من المرجح أن يتوسع المشروع للربط مع خط أنابيب ويسلر لنقل ملياري قدم مكعبة يوميًا إضافية من الغاز الطبيعي من حوض برميان إلى ساحل خليج تكساس، وفقًا للتقرير.

كما بدأت شركة فيرماكا تشغيل خط الأنابيب -الواقع في وسط المكسيك- خلال أكتوبر/تشرين الأول 2020.

ويربط هذا الخط -الذي يمكنه نقل 0.9 مليار قدم مكعبة يوميًا- بين مركز واحة في مدينة غوادالاخارا المكسيكية والمراكز السكانية الأخرى غرب وسط المكسيك.

وفي أواخر يناير/كانون الثاني، دخل خط الأنابيب ساماليوكا ساسابي (Samalayuca-Sásabe) -الذي تبلغ سعته 0.5 مليار قدم مكعبة يوميًا- الخدمة، ليوفر مسارًا مباشرًا أكثر للغاز الطبيعي من حوض برميان إلى شمال غرب المكسيك.

نتائج خطوط الأنابيب الجديدة

وفقًا للتقرير، أدّت سعة النقل الإضافية من هذه المشروعات المكتملة -مؤخرًا- إلى زيادة 10% تقريبًا في صادرات خطوط الأنابيب الأميركية إلى المكسيك منذ مارس/آذار الماضي.

وبلغ إجمالي صادرات الولايات المتحدة من الغاز الطبيعي إلى المكسيك 5.9 مليار قدم مكعبة يوميًا في مارس/آذار 2021، طبقًا لأحدث إصدار من النشرة الشهرية للغاز.

كما ساعدت السعة الإضافية في زيادة سعر الغاز الطبيعي في مركز واحة، ما أدّى إلى تضييق فارق السعر للغاز مع مركز هنري، بحسب التقرير.

وخلال الشهرين الماضيين، كان متوسط سعر الغاز الطبيعي في مركز واحة أقل بنحو 0.22 دولارًا لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، من سعر مركز هنري.

وعلى مدى السنوات القليلة الماضية، كان الفرق بين أسعار الغاز الطبيعي في مركزي واحة وهنري دولارًا واحدًا أو أكثر لكل مليون وحدة حرارية بريطانية.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى