التقاريرتقارير الغازرئيسيةعاجلغاز

استقرار سعة تخزين الغاز الطبيعي في أميركا طوال 8 أعوام متتالية

وحدة الأبحاث - الطاقة

أفاد تقرير حديث بأن سعة تخزين الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة لم تشهد أيّ تغييرات تُذكر طوال الـ8 أعوام الماضية.

وبحسب تقرير إدارة معلومات الطاقة الأميركية، الصادر اليوم الخميس، ظلّت سعة تخزين الغاز الطبيعي تحت الأرض في الولايات الأميركية الـ48 المتجاورة ثابتة نسبيًا بنهاية عام 2020، لتواصل استقرارها منذ عام 2012.

مقاييس السعة

تقيس إدارة معلومات الطاقة سعة تخزين الغاز الطبيعي بطريقتين: سعة التصميم (أو الحدّ الأقصى للمنشأة حسب تصميمها في ظل ظروف مثالية)، وسعة الذروة (أو مجموع أكبر حجم من الغاز الطبيعي المُبلغ عنه لكل حقل تخزين فردي خلال فترة الـ5 أعوام الأخيرة، بغضّ النظر عن أوقات حدوث الذروة).

وبحسب التقرير، لم يشهد كلا مقياسي السعة تغييرًا يُذكر في عام 2020 مقارنة بعام 2019، إذ زادت سعة التصميم بنسبة 0.1%، وانخفضت سعة الذروة بنسبة 0.2%.

والسعة التصميمية هي تقدير هندسي يعتمد على الخصائص الفيزيائية للخزّان، والمعدّات المثبتة، وإجراءات التشغيل في الموقع.

أمّا سعة الذروة، فهي مجموع لأعلى مستويات التخزين التي وصلت إليها كل منشأة تخزين خلال أيّ شهر في فترة الـ5 سنوات الأخيرة، وتعكس كيفية استخدام منشآت التخزين بدلًا من كيفية تصميمها.

أبرز التغييرات

بحسب التقرير، ارتفع إجمالي سعة التصميم بنحو 4 مليارات قدم مكعبة في العام الماضي.

وشهد إقليم الأوسط الجنوبي غالبية الزيادات في القدرة التصميمية خلال عام 2020، إذ زادت سعة تصميم الغاز الطبيعي العاملة بما يقرب من 5 مليارات قدم مكعبة.

وبشكل عامّ، انخفضت سعة الذورة في عام 2020 بمقدار 8 مليارات قدم مكعبة مقارنة بعام 2019، بحسب التقرير.

وانخفضت سعة الذروة بمقدار 34 مليار قدم مكعبة في منطقة المحيط الهادئ، لأن مستويات الذروة السابقة -التي سبقت تسرُّب 2015 في منشأة تخزين الغاز الطبيعي في أليسو كانيون في كاليفورنيا- لم تعد مدرجة في نطاق الـ5 سنوات.

وعلى الرغم من الانخفاض في سعة الذروة للمنطقة، فقد زادت منشآت تخزين الغاز الطبيعي في منطقة المحيط الهادئ خلال عام 2020 مقارنة بالعام السابق له، وفقًا للتقرير.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى