رئيسيةأخبار الكهرباءأخبار النفطكهرباءنفط

تعاون جزائري ليبي في مجال المحروقات وإنتاج الكهرباء

تتطلع ليبيا بعد مرورها بظروف استثنائية إلى إعادة الإعمار في عدّة مجالات، من بينها المحروقات وإنتاج الكهرباء.

وفي هذا السياق، بحث وزير النفط والغاز الليبي محمد أحمد عون، مع وزير الطاقة الجزائري محمد عرقاب، سبل تعزيز التعاون في قطاع الطاقة بين البلدين خلال المدة المقبلة.

وأكد الوزيران خلال اللقاء الثنائي الذي جمعهما على هامش المنتدى الاقتصادي الجزائري-الليبي، الاستعداد التامّ للطرفين من أجل تطوير التعاون في قطاع الطاقة وتبادل التجربة والخبرة، حسبما نشرته وكالة الأنباء الجزائرية، اليوم الأحد.

دعم العلاقات التاريخية

قال عرقاب: "إن هذا القطاع في الجزائر يتضمن عدّة مشروعات وإنجازات تتيح تعزيز التعاون مع الطرف الليبي".

وذكر الوزير مجالات المحروقات وإنتاج الكهرباء والغاز والتوزيع وصيانة الشبكات بصفتها أهمّ المجالات المطروحة للتباحث والدراسة.

من جانبه، أكد عون "ضرورة دعم العلاقات التاريخية بين البلدين بعلاقات اقتصادية فعالة خاصة في مجال الطاقة".

وقال إن ليبيا مرت بظروف استثنائية تجعلها تتطلع إلى الخبرة والمساعدة الجزائرية في مرحلة إعادة الإعمار، في ظل الخبرة التي تحوزها الشركات الجزائرية.

سوناطراك تعاود العمل في ليبيا

كانت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا قد دعت شركة النفط والغاز الجزائرية "سوناطراك" إلى استئناف أعمال الاستكشاف وإنتاج النفط في ليبيا.

جاء ذلك خلال استقبال المدير العامّ لمجمّع سوناطراك، توفيق حكار، مطلع الشهر الجاري، وفدًا من مؤسسة النفط برئاسة مصطفى صنع الله.

وكانت سوناطراك قد عملت في ليبيا على مستوى رقعتين بحوض غدامس، من خلال فرعها سيبكس.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى