نفطأخبار النفطسلايدر الرئيسية

نيجيريا تتوقع بدء إنتاج النفط من حقول جديدة في 2022

مباحثات الاستحواذ على حصة في مصفاة دانغوت مستمرة

دينا قدري

تتوقّع حكومة نيجيريا أن يبدأ إنتاج النفط من حقول هامشية جديدة في عام 2022، إذ تتدفق مكافآت التوقيع ويوشك العمل على البدء.

وأشرفت إدارة الموارد النفطية على جولة عطاءات الحقول الهامشية -التي بدأت في يونيو/حزيران 2020-، وأكدت أن مقدّمي العطاءات دفعوا 50% من مكافآت التوقيع للحقول، بدءًا من شهر مارس/آذار.

مشكلات وتوقعات

حدّد مدير الإدارة، ساركي أوالو، توقعات الإنتاج خلال محادثات في لاغوس عُقدت يوم الأربعاء الماضي، وفقًا لما نقلته منصة إنرجي فويس.

وقال -وفقًا لبيان صادر عن الإدارة-: "نتوقع نفطًا أوليًا من معظم الحقول الهامشية -التي انتهينا للتو من جولة العطاءات الخاصة بها- بحلول يناير/كانون الثاني 2022".

وشدّد على أن جميع المشكلات التي أدّت إلى تباطؤ الإنتاج "ستزول.. نحن بحاجة إلى هذه الأموال من أجل البلاد".

وكان أوالو قد صرّح -في فبراير/شباط الماضي- بأن نيجيريا تتوقع جمع 500 مليون دولار من خلال جولة عطاءات الحقول الهامشية.

زيادة الاحتياطيات

أكد أوالو أن المستثمرين يسارعون إلى الاستثمار في جميع الحقول الـ57 المعروضة. وقال: "نريد زيادة الاحتياطيات، لأن نموها يمنحنا القدرة على التنافسية العالمية.. أوبك ستمنحك فقط كميات بناءً على احتياطياتك القابلة للاسترداد".

وتابع: "الاستثمار قادم.. بمجرد تشكيل المركبات ذات الأغراض الخاصة لتطوير الحقول، يمكنكم رؤية تدفق رأس المال إلى نيجيريا، وبالتأكيد، نرى مستقبلًا مشرقًا للغاية.. بعد ذلك، نتوقع إضافة المزيد من الأحجام، لأنها لعبة أرقام".

وأوضحت إدارة الموارد النفطية أن 161 شركة تتنافس على الحقول. وسيتعاون مقدمو العطاءات من خلال المركبات ذات الأغراض الخاصة، مع شركات أخرى من أجل تطوير الحقول.

محادثات مصفاة دانغوت

في سياقٍ متصل، تُجري 4 شركات نفطية -من بينها مؤسسة النفط الوطنية النيجيرية- اتصالات مع شركة دانغوت للصناعات، من أجل الاستحواذ على حصة في أكبر مصفاة نفط في أفريقيا.

وصرّح المدير التنفيذي لـ"دانغوت"، ديفاكومار إدوين، بأن الشركات من دول الغرب والشرق الأوسط والمشاركين في التجارة وإنتاج الخام، تتطلع إلى تأمين اتفاقيات توريد الخام، وهو هدف مماثل لما تتبعه مؤسسة النفط الوطنية.

وقال إدوين -في تصريح هاتفي لوكالة رويترز-: "يسعون للحصول على حصة أقلية بنسبة 20% في مصفاة دانغوت في إطار التعاون.. حتى يتمكنوا من بيع خامهم".

وشدد على أن مصفاة دانغوت لا تبحث عن أسهم، وأن الشركة تريد أن تكون قادرة على تأمين الخام من السوق.

مؤسسة النفط النيجيرية

تستورد نيجيريا -أكبر مُصدّر للنفط الخام في أفريقيا- كل وقودها تقريبًا بسبب احتضار مصافي التكرير الحكومية، ما دفع مؤسسة النفط الوطنية إلى الاهتمام بمصفاة دانغوت التي تبلغ طاقتها 650 ألف برميل يوميًا.

وصرّح المتحدث باسم مؤسسة النفط الوطنية، لوكالة رويترز، بأن الشركة بحثت فكرة الاستحواذ على حصة في مشروع مصفاة النفط بقيمة 19.5 مليار دولار الذي يمتلكه أليكو دانغوت، أغنى رجل في أفريقيا.

يُذكر أنه من المقرر أن تكتمل مصفاة دانغوت ميكانيكيًا هذا العام، مع بدء التشغيل بحلول يناير/كانون الثاني 2022.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى