رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةطاقة متجددة

سونلغاز الجزائرية تنفذ برنامجًا لتطوير مشروعات الطاقة المتجددة

أكد المدير العام لمجمع سونلغاز الجزائرية (شركة الكهرباء والغاز الوطنية) شاهر بولخراص، حرص شركته على المساهمة في الحفاظ على البيئة من خلال الحد من تأثير انبعاثات غازات الاحتباس الحراري، من محطات توليد الكهرباء التي تعمل بالوقود الأحفوري.

وقال: "نفّذنا برنامجًا لتطوير الطاقات المتجدّدة من خلال إنجاز محطات كهروضوئية في 14 ولاية بقدرة إجمالية تفوق 360 ميغاواط، ومحطات جديدة بقدرة إجمالية تبلغ 50 ميغاوط في الجنوب، لتهجين شبكات الكهرباء المعزولة".

وأضاف: "إثنان من هذه المحطات في برج باجي مختار وتيمياوين، نفذناها منذ أيام، وهذا يوضّح الأهمية التي توليها سونلغاز للطاقات المتجدّدة، كما اختبرنا تطوير شكل آخر من أشكال الطاقة المتجددة، وهو طاقة الرياح؛ إذ تم بناء محطة بقدرة 10 ميغاواط في كابيرتن بولاية أدرار".

سونلغاز
بولخراص خلال افتتاح المعرض الدولي للطاقات المتجدّدة - الصورة من موقع الشركة على فيسبوك (24 مايو 2021)

جاء ذلك خلال افتتاحه المعرض الدولي للطاقات المتجدّدة والطاقات النظيفة والتنمية المستدامة، حسب بيان صحفي نشره الموقع الرسمي للشركة، اليوم الإثنين.

موقع ريادي لسونلغاز

أوضح بولخراص، عزم شركته على تبوء موقع ريادي كمستثمر في مجال الطاقات المتجدّدة، بالإضافة لاستقطاب المستثمرين من خلال شركات مالية مثل شركات التأمين وصناديق الاستثمار.

وأكد أن خبرة سونلغاز في إنشاء وإدارة مشروعات الاستثمار المشتركة في إنتاج الكهرباء، تؤهلها لتكون الراعي المستثمر في الطاقات المتجدّدة ليس بالجزائر فحسب بل وعلى الصعيد القاري والدولي.

سونلغاز
بولخراص خلال افتتاح المعرض الدولي للطاقات المتجدّدة - الصورة من موقع الشركة على فيسبوك (24 مايو 2021)

وأضاف: "استغلال الطاقات المتجددة ليست حديثة العهد لدينا، حيث قامت سونلغاز في منتصف التسعينيات بإيصال الطاقة الكهربائية لـ20 قرية نائية في جنوب الجزائر باستخدام الألواح الشمسية الكهروضوئية.. بعبارة أخرى، سونلغاز هي شركة رائدة في هذا المجال".

وثمن بولخراص، النجاح الباهر للشراكة الإستراتيجية بين سونلغاز وسوناطراك، والتي تدعم وتؤكد الرؤية المشتركة في قطاع الطاقة وزيادة الاستثمار في الطاقة الخضراء.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى