سلايدر الرئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

تحديث - أسعار النفط ترتفع 4% مسجلة أعلى مستوى في أسبوع

والخام الأميركي فوق 66 دولارًا

وسعت أسعار النفط مكاسبها لنحو 4% في نهاية تعاملات اليوم الإثنين، لتسجل أعلى مستوى في أسبوع، مع ترقب تطورات محادثات الاتفاق النووي مع إيران، فضلًا عن عاصفة في غرب خليج المكسيك قد تتحول إلى إعصار خلال الـ48 ساعة القادمة.

ومن المقرر استئناف المحادثات غير المباشرة بين واشنطن وطهران هذا الأسبوع في فيينا.

وفي نهاية التعاملات، ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت -تسليم يوليو/تموز- بنحو 2.7% إلى 68.37 دولارًا للبرميل.

في حين سجّل خام غرب تكساس الوسيط الأميركي -تسليم يوليو/تموز- ارتفاعَا بنحو 3.9%، ليصل إلى 66.05 دولارًا للبرميل، وهو أعلى مستوى منذ 17 مايو/أيّار الجاري.

النفط الإيراني

تراجعت أسعار النفط الأسبوع الماضي بعد أن قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، إن الولايات المتحدة مستعدة لرفع العقوبات عن قطاعات النفط والمصارف والشحن في بلاده.

وقال محللون من إيه.إن.زد في مذكرة اليوم وفق رويترز: "إنتاج النفط الإيراني ارتفع في الأشهر الأخيرة، على الأرجح توقعًا لرفع العقوبات".

فيما توصلت الوكالة الدولية للطاقة الذرية لاتفاق مع إيران يتيح مراقبة أنشطة طهران النووية، لمدة شهر إضافي.

وقال رئيس البرلمان الإيراني ،أمس الأحد، إن اتفاق المراقبة الذي استمر 3 أشهر بين طهران وجهة الرقابة على الأنشطة النووية التابعة للأمم المتحدة قد انتهى، وإن حصولها على صور من داخل بعض المواقع النووية الإيرانية سيتوقف.

وقال دبلوماسيون أوروبيون الأسبوع الماضي، إن الإخفاق في الاتفاق على تمديد اتفاق المراقبة سيُحدث أزمة للمحادثات غير المباشرة الأوسع نطاقًا بين واشنطن وطهران بشأن إحياء الاتفاق النووي الإيراني المبرم في 2015.

عوامل داعمة

تلقت أسعار النفط الدعم من هبوط الدولار الأميركي -الذي يجعل النفط المُسعر بالعملة الأميركية أقل تكلفة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

ومن جهة أخرى، قال محللون من غولدمان ساكس، إنه حتى مع استئناف محتمل للصادرات الإيرانية، فإن بواعث ارتفاع أسعار النفط لا تزال قائمة بسبب زيادة الطلب العالمي على اللقاحات، وأكدوا على توقعاتهم السابقة القائلة بأن أسعار النفط ستصل إلى 80 دولارًا خلال أشهر الصيف.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى