رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةطاقة متجددةعاجل

البحرين تتعاون مع شركة عالمية في مجال الطاقة المتجددة

لتعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص

أكد رئيس هيئة الطاقة المستدامة في البحرين، عبدالحسين بن علي ميرزا، اهتمام المملكة بتعزيز الشراكات بين القطاعين العام والخاص في مجال الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة.

وأشار إلى الشوط الكبير الذي قطعته المملكة في تحقيق الأهداف الوطنية للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة، وسلّط الضوء على أهمّ المبادرات التي تعمل هيئة الطاقة المستدامة على تحقيقها خلال العام 2021، وذلك من خلال التعاون مع الجهات الحكومية والقطاع الخاص لتحقيق الرؤى والأهداف المرجوة من الخطط الوطنية للطاقة.

الطاقة المتجددة
عبدالحسين بن علي ميرزا

الطاقة المستدامة

جاء ذلك خلال لقاء ميرزا مع وفد شركة "أوكسيلم تيكنيكا" العالمية لبحث مجالات التعاون المشترك في مجال الطاقة، حسب بيان صحفي صادر اليوم الإثنين نشرته وكالة أنباء البحرين.

وأشاد ميرزا بالخبرة العريقة للشركة في مجال تقديم الخدمات الاستشارية والحلول والإستراتيجيات لبناء الشراكات المهمة والمحورية بين القطاع الخاص والقطاع العامّ.

من جانبه، استعرض وفد الشركة الخدمات والحلول المتميزة التي تقدّمها والتي تطرحها من خلال مجمل خبرات اختصاصية عالمية في مجالات التخطيط الإستراتيجي في إطار مفاهيم الاستدامة، مع مناقشة فرص التعاون المشترك لدعم جهود الهيئة في النهوض بقطاع الطاقة المستدامة في مملكة البحرين.

الطاقة المتجددة في البحرين

تمضي البحرين بخطوات متسارعة نحو التحول إلى الطاقة النظيفة، من خلال تبني العديد من مشروعات الطاقة المتجددة، خاصة الطاقة الشمسية، وتحفيز الاعتماد على السيارات الكهربائية، في محاولة لخفض انبعاثات الكربون.

وتستهدف خطة المملكة في هذا الشأن، زيادة نصيب الطاقة المتجددة من المزيج الكلّي للطاقة بنسبة 5%، أي ما يعادل نحو 250 ميغاواط بحلول 2025، وبنسبة 10% بحلول عام 2035.

وجاءت أولى الخطوات من خلال إعلان هيئة الطاقة المستدامة في 24 ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي، توقيع اتفاقية مع وزارة التربية والتعليم ومجلس التنمية الاقتصادية وشركتي "جيه إتش إس" اليابانية، و"أبشر" البحرينية، لتعزيز الطاقة الشمسية بعدة مدارس حكومية ومعهد البحرين للتدريب التابع لوزارة التعليم.

وفي 18 من أبريل/نيسان الماضي، أعلن الدكتور عبدالحسين بن علي ميرزا، إعداد سياسات وطنية متكاملة لتبنّي المركبات الكهربائية كإحدى خطوات التنقل المستدام، وتشجيع استخداماتها.

وأكد في تصريحات حينها، ضرورة الاهتمام بالطاقة المتجددة، والاعتماد أكثر عليها خلال الفترة المقبلة، في سياق التوجه العالمي نحو المصادر النظيفة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى