رئيسيةأخبار النفطنفط

شركة النفط الإندونيسية تستعد لإعادة تشغيل مصفاة بالونغان

بعد تعرضها لحريق نهاية مارس الماضي

محمد فرج

تعتزم شركة النفط الإندونيسية استئناف تشغيل مصفاة بالونغان التابعة لشركة "بي.تي.برتامينا" البالغ طاقتها 125 ألف برميل يوميًا، بعد توقفها نهاية مارس/آذار الماضي، لتعرض بعض أجزائها إلى حريق.

وكان انفجار وقع في الساعة الأولى من صباح الإثنين 29 من الشهر الماضي بمصفاة بالونغان في إندارمايو والمملوكة لشركة بيرتامينا، نتج عنه حريق ضخم، الأمر الذي أجبر السلطات المحلية على إخلاء سكان المنازل القريبة.

وقد سُمع دوي الانفجار على بعد عشرات الكيلومترات من المصفاة، الأمر الذي يبيّن مدى قوته، لكن لا يُعرف سببه حتى الآن.

وقال مدير مصفاة برتامينا، كيلانغ: "نعمل بالفعل على المعالجة الأولية بشكل طبيعي، ويجري التنفيذ والتجهيز لعملية المعالجة الثانوية"، حسبما ذكرت رويترز.

وتابع : "نأمل أن نتمكن في نهاية الأسبوع الجاري من العودة إلى طبيعتنا".

وقالت الشركة بعد الحريق الذي شب الأسبوع الماضي، إن 7% فقط من سعة تخزين المصفاة البالغة 1.35 مليون طن قد تأثرت.

وأوضحت أن الخزانات التي اشتعلت فيها النيران كانت تحتجز نحو 23 الف طن من البنزين، وأن مخزون الوقود الوطني مازالت آمنة أيضًا.

يُذكر أن وكالة الكوارث المحلية، أكدت أن شخصًا توفي بنوبة قلبية بعد الانفجار، وأصيب نحو 15 بجروح طفيفة.

ودعت منظمة السلام الأخضر إلى فتح تحقيق في الحادث، ثائلة: إن "هذه الأنواع من الحوادث الخطيرة تحدث بشكل متكرر في صناعات الوقود الأحفوري".

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى