أخبار السياراترئيسيةسيارات

ضغوط أميركية على بايدن لحظر بيع السيارات العاملة بالبنزين

أعضاء في مجلس الشيوخ يطالبون بتحديد موعد نهائي لحظر البيع

محمد فرج

تتزايد الضغوط على الرئيس الأميركي جو بايدن لتحديد خارطة طريق متكاملة وموعد انتهاء مبيعات السيارات التي تعمل بالبنزين، لا سيما أنها كانت من البنود الأساسية في حملته الانتخابية لتقليص الانبعاثات الكربونية.

وطالب عضوان بمجلس الشيوخ عن ولاية كاليفورنيا، الرئيس بايدن، بتحديد موعد مؤكد للتخلص التدريجي من السيارات العاملة بالوقود التقليدي، في الوقت الذي يتصارع فيه البيت الأبيض بشأن كيفية إعادة كتابة قواعد انبعاثات السيارات التي حُذِفَت في عهد الرئيس دونالد ترمب، حسبما ذكرت رويترز.

ودعا السيناتور الديموقراطي أليكس باديلا، وديان فاينشتاين، إلى اتّباع نهج كاليفورنيا وتحديد موعد تكون جميع السيارات الجديدة والشاحنات المباعة خالية من الانبعاثات.

كما حثّا بايدن على استعادة سلطة كاليفورنيا لوضع معايير السيارات النظيفة، ضمن رسالة غير معلن عنها موجهة إلى بايدن أمس الإثنين.

مبيعات السيارات الكهربائية والهجينة عالميًا في 2020-الطاقة

كان حاكم ولاية كاليفورنيا جافين نيوسوم، قد وقّع أمرًا تنفيذيًا في شهر سبتمبر/أيلول الماضي، يتضمن إلزام جميع السيارات الجديدة والشاحنات المباعة في كاليفورنيا بكونها خالية من الانبعاثات بحلول عام 2035.

ورفضت حملة بايدن في عام 2020 الموافقة على تاريخ محدد لإنهاء مبيعات السيارات التي تعمل بالغاز، لكنه تعهّد بتعزيز السيارات الكهربائية ومحطات الشحن بشكل كبير.

وفي شهر يناير/كانون الثاني،قال بايدن، إن الإدارة الأميركية سوف تستبدل سيّارات كهربائية نظيفة مصنوعة في أميركا بأسطول الحكومة الفيدرالية المكوّن من 650 ألف سيارة.

ويقول أعضاء مجلس الشيوخ، إن بايدن يجب أن يستخدم اتفاق تسوية أبرمته كاليفورنيا مع شركات صناعة السيارات، بما في ذلك فورد موتور، وهوندا موتور، وبي إم دبليو، وفولكس فاغن. حسبما ذكرت رويترز.

حاكم ولاية كاليفورنيا غافن نيوسوم
حاكم ولاية كاليفورنيا غافن نيوسوم

كاليفورنيا تحتاج إلى شريك

كتب باديلا، الذي حلّ محل نائب الرئيس كامالا هاريس في مجلس الشيوخ، وفينشتاين في الرسالة التي أطلعت عليها رويترز: "كاليفورنيا والولايات الأخرى بحاجة إلى شريك فيدرالي قوي".

وبعد وقت قصير من تولّيه منصبه، أمر بايدن الوكالات الأميركية بإعادة النظر في معايير كفاءة الوقود، بحلول يوليو/تموز.

وفي مارس/ آذار2020، وضعت إدارة ترمب اللمسات الأخيرة على التراجع عن معايير الاقتصاد في استهلاك الوقود لتتطلب زيادات سنوية بنسبة 1.5% في الكفاءة حتى عام 2026، وهو ما يقلّ كثيرًا عن التعزيزات السنوية البالغة 5% في قواعد إدارة أوباما التي تخلصت منها.

ويُقدِّر مركز التنوع البيولوجي أن صفقة كاليفورنيا تحسّن الاقتصاد في استهلاك الوقود بنسبة 3.7% على أساس سنوي بين 2022-2026.

ووجّه بايدن أيضًا وكالة حماية البيئة والإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة بحلول أبريل/نيسان، لإعادة النظر في قرار ترامب لعام 2019 بإلغاء سلطة كاليفورنيا لوضع معايير انبعاثات عادم السيارات الخاصة بها، والمطالبة بأعداد متزايدة من السيارات عديمة الانبعاثات.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى