عاجلأخبار النفطسلايدر الرئيسيةنفط

مصر تضع خطة شاملة لتطوير وتحديث المناطق النفطية

تتبنى مصر عددًا من البرامج والخطط في مجال تطوير قدراتها في قطاع النفط والغاز الطبيعي، وكذلك تنويع مصادر الطاقة.

وتُولي وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية اهتمامًا خاصًا بالمناطق النفطية، من خلال دعم أعمال الشركات الوطنية، وكذلك طرح المناطق غير المستغلة أمام الشركات العالمية.

وأكد وزير البترول والثروة المعدنية، المهندس طارق الملا، أن التطوير والتحديث المستمر للمناطق الجغرافية النفطية يحقق أهداف إستراتيجية وزارته في الاستغلال الأمثل لما تملكه الكيانات النفطية من إمكانيات، وتحقيق أهداف ورؤية خطة التنمية المستدامة للدولة ٢٠٣٠.

جانب من اجتماع وزير البترول المصري
جانب من اجتماع وزير البترول المصري

رفع كفاءة المناطق النفطية

شدد الملا خلال رئاسته اجتماع اللجنة الجغرافية لمنطقة مسطرد، على أهمية الالتزام الكامل بتطبيق إجراءات واشتراطات السلامة والصحة المهنية والأمن الصناعي، ورفع كفاءة المنظومة بما يحقق أهداف تأمين بيئة الأعمال والحفاظ على الكوادر والمنشآت والمعدات، حسبما ذكر بيان وزارة البترول المصرية.

وأضاف أن المشروعات التي تشهدها المنطقة الجغرافية النفطية بمسطرد لرفع كفاءتها تتسم بالبناء على ما تحقق، وإضافة أبعاد تأمينية وتنفيذ توسعات مطلوبة، وزيادة التكامل بين الشركات العاملة بالمنطقة الجغرافية لتحقيق التوافق فيما يخص البيئة والأمن الصناعي وفق الأكواد العالمية المعمول بها في صناعات التكرير والنقل والتوزيع والتداول.

تطوير مستودع التعاون

تناول الاجتماع موقف تقدم الأعمال في مشروعات التطوير الجارية بالمنطقة للوقوف على آخر تطورات تنفيذها، حيث تم استعراض مستجدات مشروع تطوير مستودع التعاون للبترول بمسطرد الجاري حاليًا بتكلفة ٤٠٠ مليون جنيه (25.61 مليون دولار أميركي).

واستعرض الاجتماع ما تم إنجازه في تجديد مستودعات التخزين، ومنصة الشحن والخدمات الخاصة بها؛ بهدف العمل وفق أحدث المعايير العالمية في مجال الشحن لسيارات نقل الوقود "الصهاريج".

كما استعرض الاجتماع مشروع تطوير شبكة خطوط أنابيب النفط بمنطقة مسطرد، ودعمها بوسائل السلامة في إطار خطط تطوير المناطق الجغرافية النفطية، وتعزيز قدرات الأمن الصناعي، وتحقيق التوافق البيئي.

وزير البترول المصري يتفقد مشروعات منطقة مسطرد
وزير البترول المصري يتفقد مشروعات منطقة مسطرد

جولة تفقدية بمنطقة مسطرد

أجرى وزير البترول المصري جولة تفقدية بمنطقة مسطرد النفطية تابع خلالها انتظام الأعمال في مصفاتي القاهرة، والمصرية لتكرير النفط، وشبكة نقل وتداول الخام والمنتجات النفطية بشركة أنابيب النفط، وكذلك أعمال تطوير مستودعات التعاون، ومصر للبترول.

وأشاد الملا بجهود العاملين في قطاع النفط المصري، والتي أسهمت في استقرار سوق المنتجات النفطية على الرغم من الجائحة، حيث إن المنطقة الجغرافية بمسطرد أحد الأجنحة الرئيسية في تلبية احتياجات قطاع كبير من مستهلكي المنتجات النفطية في مصر.

كما أثنى على نجاح شركات التسويق النفطي في توفير المطهرات والمنظفات المنزلية؛ ما أحدث توازنًا بالسوق في ظل تنامي استهلاك تلك المنتجات بسبب الجائحة.

اقرأ أيضا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى