رئيسيةأخبار منوعةمنوعات

صناعة الأسمدة المصرية تتوسع في القارة الأفريقية

تسعى للوصول لأكثر من 100 دولة

أكد رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، الدكتور يسري الشرقاوي، أن مصانع "إيفرجرو" تعد واحدة من قلاع الصناعة في مجال الأسمدة، وتأتي في مقدمة صانعي الأسمدة في مصر والشرق الأوسط.

ونظمت لجنة الطاقة بالجمعية، برئاسة المهندس حسين فؤاد الغزاوي، زيارة لأعضاء الجمعية من رجال وسيدات الأعمال لمصانع "ايفرجرو" بمدينة السادات المصرية، بحسب بيان صحفي حصلت منصة "الطاقة" على نسخة منه.

صناعة الأسمدة المصرية
رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة- الدكتور يسري الشرقاوي

وأشار الشرقاوي إلى أن مثل هذه الزيارات الميدانية تتيح الفرصة أمام أعضاء الجمعية للتعرف عن قرب على الآفاق المستقبلية للصناعة، وما واكبها من استثمارات لنقل التكنولوجيا الحديثة في هذا المجال.

توسعات أفريقية وعربية

من جانبه، أكد المهندس حسين الغزاوي أن هذه الزيارة إلى مصانع "إيفرجرو" يخدم الأهداف التوسعية للتصدير المصري لتحقيق حلم الوصول بالصادرات المصرية إلى 100 مليار دولار أميركي سنويًا.

وقال الغزاوي: "إننا نهدف لتكوين شراكة إستراتيجية عميقة وطويلة الأجل مع قطاع الزراعه المصري والعربي والأفريقي".

وأوضح أن إيفرجرو للأسمدة تنتج مليون طن من الأسمدة المتخصصة سنويًا باستثمارات تبلغ 8 مليارات جنيه مصري (ما يعادل 512 مليون دولار أميركي)، وتصدر إنتاجها لأكثر من 70 دولة منها: اليابان، وأميركا، وإيطاليا، واليونان، والمغرب، والجزائر، وتستهدف الوصول لـ100 دولة، ولديها توسعات صناعية مقبلة علي أرض مصر، وداخل عمق القارة الأفريقية.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى