رئيسيةأخبار منوعةمنوعات

تغيّر المناخ يكبّد الشركات الهندية خسائر ضخمة

93 مليار دولار خسائر متوقعة خلال 5 سنوات

نوار صبح

أظهرت توقعات وتحليلات مالية حديثة أن المخاطر المناخية تهدد بخسائر ضخمة للشركات الهندية، تتجاوز 7138 مليار روبية (93 مليار دولار أميركي)، خلال الـ 5 سنوات المقبلة.

وذكر تقرير صادر عن مشروع الإفصاح عن انبعاثات الكربون سي دي بي -وهي منظمة بيئية غير ربحية، تعمل على نظام إفصاح عالمي للمستثمرين والشركات- أن تأثير المخاطر المناخية المحتمل على الشركات ارتفع من 88% في 2019، إلى 94% هذا العام، بمتوسط مخاطر لكل شركة يبلغ 92 مليار روبية (1.26 مليار دولار أميركي).

تقرير مشروع الإفصاح عن انبعاثات الكربون

أوضح التقرير أن نحو 63% من الشركات المبلّغة تمكّنت من تحديد رقم الأثر المالي للمخاطر المحددة، حسبما ذكرت صحيفة إنديا تايمز الهندية.

وأشار التقرير إلى أنه من بين 220 شركة، في إطار مشروع الإفصاح، كانت 67 شركة كبيرة، والباقي شركات متناهية الصغر وصغيرة ومتوسطة.

استندت الأرقام الواردة في التقرير على ردود من 42 من 220 شركة هندية - من بينها 60 شركة في قائمة أكبر 200 شركة في سوق بومباي للأوراق المالية- استجابت لطلبات المستثمرين، وكشفت عن البيانات المناخية.

وأضاف التقرير أن 4 شركات هندية وصلت إلى القائمة أ من مشروع الإفصاح عن انبعاثات الكربون، لأول مرة، نتيجة عملها الجريء بشأن المناخ.

وقال التقرير، إن 88% من الشركات المستجيبة أبلغت عن تحفيز الإدارة العليا للقضايا المتعلقة بالمناخ، وأن 66 شركة – 99% من العينة المستجيبة - لديها رقابة على مستوى مجلس الإدارة للقضايا المتعلقة بالمناخ.

وبيَّن التقرير أن المورّدين الهنود أبلغوا عن تكاليف إضافية ضخمة بلغت 3.2 مليار دولار، بحلول عام 2026، من المخاطر البيئية.

استجابات الشركات الهندية

في عام 2020، أعدّت 52 شركة هندية نفسها للتغييرات السياسية والتنظيمية المحتملة في المستقبل، من خلال الالتزام الطوعي بمبادرة الأهداف القائمة على العلم "إس بي تي آي"- مبادرة تدعو الشركات لإظهار ريادتها في العمل المناخي من خلال الالتزام علنًا بانبعاثات غازات الدفيئة- مسجلة نموًا كبيرًا بنسبة 37%، في عام 2019.

وقال التقرير، إن الهند تأتي في موقع الريادة بين الاقتصادات الناشئة، فهي الثانية في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، والسادسة عالميًا، لكونها موطنًا لأكثر شركات المبادرة المناخية التزامًا.

وأضاف التقرير أن 51 شركة كانت تقود تحوّل الهند إلى اقتصاد حيادي الكربون، من خلال الالتزام بأهداف قائمة على العلم، وهو نمو كبير بأكثر من 37%، في عام 2019، وهذا ما يجعل الهند تتقدّم على سويسرا وهولندا.

وأوضح التقرير أن ضغط السوق المتزايد، الذي يحرّكه المستثمرون، يجبر الشركات على تضمين مخاوف المناخ في عمليات صنع القرار الاقتصادي.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى