رئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

الهند تدرس خفض الضرائب على البنزين والديزل

حسم القرار منتصف الشهر الجاري

تدرس وزارة المالية الهندية خفض الضرائب على البنزين والديزل، للتخفيف من تأثير الارتفاع القياسي في الأسعار المحلّية.

وقد أسهمت مضاعفة سعر النفط الخام، خلال الأشهر الـ 10 الماضية، في تسجيل أسعار قياسية للوقود في المحطات -حسب وكالة رويترز، اليوم الإثنين-.

وتمثّل الضرائب والرسوم ما يقرب من 60% من سعر التجزئة للبنزين والديزل في البلاد، وتعدّ الهند ثالث أكبر مستهلك للنفط الخام في العالم.

ومع تفشّي وباء كورونا، رفعت حكومة رئيس الوزراء ناريندرا مودى، الضرائب على البنزين والديزل، في الشهور الماضية، لتعزيز الإيرادات الضريبية المتدنية، بدلًا من استفادة المستهلكين من تراجع أسعار النفط عالميًا.

وقالت مصادر -حسب رويترز-، إن وزارة المالية الهندية بدأت الآن مشاورات مع بعض الولايات وشركات النفط لخفض العبء الضريبي على المستهلكين، دون أن تتعرّض المالية الفيدرالية لضربة كبيرة.

وتابعت المصادر: "سوف نناقش السبل التي يمكن من خلالها الحفاظ على استقرار الأسعار، وسنتمكن من اتخاذ قرار حول هذه القضية، بحلول منتصف الشهر".

وأوضحت أن الحكومة تريد استقرار أسعار النفط قبل خفض الضرائب، لأنها لا ترغب أن تضطرّ إلى تغيير الهيكل الضريبي مرة أخرى، حال ارتفاع أسعار النفط الخام أكثر من ذلك.

الضرائب على الوقود

علّقت وزيرة المالية الهندية نيرمالا سيتارامان: "لا أستطيع أن أقول متى سنخفض الضرائب على الوقود، لكن على المراكز والولايات أن تتحدّث لخفض الضرائب المفروضة على الوقود".

ولم تردّ وزارة المالية الهندية ووزارة النفط على رسالة بالبريد الإلكتروني من رويترز تطلب التعليق.

وقد دفع ارتفاع أسعار الوقود بعض الولايات الهندية إلى خفض الضرائب على مستوى الدولة، على البنزين والديزل لكبح جماح الأسعار.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى