أخبار الغازرئيسيةعاجلغاز

مذكرة تفاهم بين مصر وفلسطين لتطوير حقل غاز غزّة

خلال زيارة وزير البترول المصري للصفقة الغربية

وقعت مصر والسلطة الفلسطينية مذكرة تفاهم لتطوير حقل غاز غزّة من أجل المساهمة في تلبية احتياجات القطاع من الطاقة.

جاء ذلك هلال زيارة وزير البترول والثروة المعدنية المصري طارق الملا إلى الضفة الغربية، اليوم الأحد، ولقائه مستشار الرئيس للشؤون الاقتصادية ورئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمار الفلسطيني الدكتور محمد مصطفى.

دعم مصر لمواقف فلسطين

ناقش الجانبان خلال الاجتماع سبل النهوض بالتعاون القائم في القطاع الحيوي، حيث أكّد الملّا على موقف مصر الثابت والداعم للحقوق الوطنية الفلسطينية، بما فيها حقّه في استغلال موارده الطبيعية وسيادته على الموارد، وفي مقدّمتها حقل غاز غزّة.

ووقّع الجانبان مذكرة تفاهم ما بين الأطراف الشريكة في حقل غاز غزّة والمتمثلة حاليًا بصندوق الاستثمار وشركة اتحاد المقاولين مع الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية "إيجاس" للتعاون بمساعي تطوير حقل غاز غزّة والبُنية التحتية اللازمة، بما يوفّر احتياجات فلسطين من الغاز الطبيعي ويعزز التعاون بين البلدين الشقيقين وإمكان تصدير جزء من الغاز لمصر ضمن مشاركة فلسطين عضوًا في منتدى غاز شرق المتوسط.

تعزيز التعاون

أكّد وزير البترول المصري ومستشار الرئيس الفلسطيني أهمية تعزيز التعاون المصري الفلسطيني القائم في قطاع الطاقة والثروات والمصادر الطبيعية خاصّة الغاز الطبيعي.

حضر الاجتماع رئيس سلطة الطاقة الفلسطينية المهندس ظافر ملحم في مقرّ الرئاسة بمدينة رام الله، مساء اليوم، خلال الزيارة الأولى لمعالي المهندس الملّا إلى فلسطين بعد اجتماعه مع الرئيس محمود عبّاس الذي أشاد بمواقف الرئيس السيسي لدعم القضية الفلسطينية على كل الأصعدة والمجالات، وإن هذه الزيارة وتوقيع مذكرة التفاهم خطوة مهمة للتعاون في مجال الطاقة خاصة الغاز الطبيعي

وأكّد الجانبان أهمية تثبيت الموقفين المصري والفلسطيني الموحّد تجاه ضرورة التسريع في تطوير حقل غاز غزة، مشددين على أهمية منتدى غاز شرق المتوسط في تسهيل استغلال الدول الأعضاء لمواردها الطبيعية خاصة الغاز.

منتدى غاز شرق المتوسط

كانت فلسطين أول دولة تصادق على الميثاق بصفتها دولة مؤسسة في المنتدى الذي أصبح منظمّةً إقليمية وقّعت عليه حتى الآن 6 دول، من بينها مصر وإسرائيل.

وأكد الجانبان أن تطوير حقل غاز غزة سيكون له أثر كبير في قطاع الطاقة في فلسطين، وتحديدًا في إيجاد حلّ جذري لأزمة الطاقة التي يعاني منها قطاع غزة، وتزويد محطة جنين لتوليد الكهرباء بالغاز، مما سيسهم في تعزيز الاستقلال الوطني الفلسطيني والاعتماد على الموارد الوطنية في قطاع الطاقة.

واتفق الجانبان في هذا الإطار على تكثيف التعاون الثنائي، ومع بقية الدول الأعضاء في منتدى غاز شرق المتوسط، لا سيما إسرائيل، من أجل تسهيل وتسريع عملية تطوير حقل غاز غزة الذي طال انتظاره.

اقرأ أيضًا..

الوسوم
حقل غاز غزةمصرمنتدى غاز شرق المتوسط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى