أخبار الغازأخبار النفطرئيسيةعاجلغازنفط

أزمة وقود في تكساس.. وأسعار الغاز ترتفع أكثر من 10%

في الوقت الذي تشتد فيه موجة البرد القارص في ولايات أميركية أبرزها تكساس، أكبر ولاية منتجة للنفط الخام في الولايات المتحدة، ما أدى إلى قطع في إمدادات الطاقة، ارتفعت أسعار الغاز بأكثر من 10% لزيادة الطلب على التدفئة.

وحذرت ولاية تكساس الأميركية من ظهور مشكلة نقص في إمدادات الوقود بالنصف الغربي منها على خلفية توقف مصافي التكرير وصعوبة النقل بسبب موجة الطقس بالغ السوء التي تضرب الولاية ومناطق من الولايات المتحدة.

وأدت موجة الصقيع التي تضرب تكساس، وفق بلومبرغ، إلى انقطاع إمدادات الكهرباء وتوقف إنتاج إمدادات الغاز الطبيعي التي تعتمد عليها مصافي تكرير النفط.

وقالت إدارة النقل في ولاية Texas عبر موقع تويتر للتواصل الاجتماعي مساء أمس الثلاثاء، إنه تم رصد نقص في الوقود على طول القطاع الممتد من سان أنطونيو إلى إل باسو.

وقالت الإدارة في تغريدتها: "أجزاء من تكساس فيها نقص في الوقود... إذا كان عليك أن تذهب إلى هناك أملأ خزان الوقود قبل دخول الطريق".

وتوقف العمل في حقول ومصافي النفط بولاية Texas بسبب الأحوال الجوية، في حين يبلغ إنتاج الولاية وهي أكبر منتج للنفط في الولايات المتحدة وتضم 31 مصفاة حوالي 4.6 مليون برميل يوميا.

أسعار الغاز

في الأثناء قفزت أسعار العقود الآجلة الأميركية للغاز الطبيعي بما يصل إلى 10.4%، خلال تعاملات الثلاثاء، إلى أعلى مستوى في أكثر من ثلاثة أشهر، بعد زيادة الطلب للتدفئة.

وصعدت عقود الغاز لأقرب استحقاق إلى 3.214 دولار للمليون وحدة حرارية بريطانية، وهو أعلى مستوى لها منذ الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني.

وتسببت الأحوال الجوية في بقاء بضع مصاف نفطية كبيرة مغلقة في تكساس، وعطلت العمليات في خطوط أنابيب الغاز الطبيعي.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى