نفطأخبار النفطسلايدر الرئيسيةعاجل

أزمة رواتب حرس المنشآت تهدد بوقف تصدير النفط الليبي

حكومة الوفاق تأمر بصرف كل المتأخرات

حياة حسين

اقرأ في هذا المقال

  • بعد رفض عرض وزارة المالية..الحكومة تدفع متآخرات الحرس
  • الحرس: لن نتنازل عن أي جزء من رواتب العام الماضي
  • الناقلة ماليبو تنسحب من مرسى الحريقة دون تحميل الخام

أمرت حكومة الوفاق الليبية بدفع كل الرواتب المتأخرة لأعضاء حرس المنشآت النفطية، المضربين عن العمل، والمهددين بالإضراب في موانئ التصدير الشرقية.

ويُضرب أعضاء من حرس المنشآت النفطية في ميناء الحريقة عن العمل؛ بسبب خلاف حول دفع الرواتب المتأخرة.

وقف تحميل شحنات النفط

هدّد أعضاء من حرس المنشآت النفطية بوقف تحميل شحنات النفط في السدرة وميناء راس لانوف، شرقي البلاد، حال عدم تقاضي الرواتب، الأسبوع الجاري.

وتشمل منطقة الهلال النفطي موانئ: رأس لانوف، والسدرة، والحريقة، الأكبر حجمًا في صادرات النفط الليبي.

مرسوم الرواتب

صدر مرسوم دفع الرواتب من وزارة دفاع الحكومة المدعومة من الأمم المتحدة، حسبما ذكرت منصة "آرغوس ميديا" لشؤون الطاقة، اليوم الخميس.

وبدأ إضراب حرس منشآت النفط الليبية في مرسى الحريقة في 24 من يناير/كانون الثاني الماضي.

وقالت مجموعة حرس المنشآت النفطية، أمس الأربعاء، إنها ستنهي الإضراب بمجرد تسلم الرواتب.

وأشارت في وقت سابق إلى أنها لن تتنازل عن رواتب العام الماضي، والتي تمثل النسبة الأكبر من المتأخرات.

وعود غير مقنعة للحرس

كانت مفاوضات قد جرت بين مجموعة الحرس ووزارة المالية الأسبوع الماضي، تعهدت فيها الأخيرة بدفع رواتب شهري نوفمبر/تشرين الثاني وديسمبر/كانون الأول من المتعاقدين منهم، وذلك في نهاية مارس/آذار المقبل.

وتعهدت الوزارة بمراجعة عقود آخرين من الحرس، بحيث تُسجل كحرس في المنشآت النفطية.

لكن تلك التعهدات لم تقنع بعض الحرس بفض الإضراب؛ ما دفع ناقلة نفط لمغادرة الميناء دون تحميل الخام.

وغادرت ناقلة نفط ميناء في أقصى شرق ليبيا دون تحميل الخام بسبب إضراب حراس الأمن، في الدولة العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، حسبما أفادت وكالة" بلومبرغ" للأنباء قبل 3 أيام.

وقال مصدر للوكالة طلب عدم الكشف عن هويته، إن ناقلة أخرى "دلتا يوريديس"، ألغت وصولها المقرر إلى " الحريقة" وحولت مسارها بدلاً من ذلك إلى السدرة أكبر ميناء نفطي في ليبيا.

علاوة على ذلك، انخفض إنتاج شركة آغوكو التابعة لمؤسسة النفط الليبية إلى النصف، ووصل إلى 120 ألف برميل يوميًا؛ بسبب وقف مرسى الحريقة عن التصدير.

مرسى الحريقة مفتوح اليوم

وقالت مصادر من شركات شحن، إن مرسى الحريقة كان مفتوحًا اليوم، لكن لم تُحمل أي ناقلة بالخام قريبة من المرسى، مثل الناقلة ماليبو.

وكان من المفترض أن تُحمّل ماليبو يومي 26 و27 يناير/كانون الثاني الماضي، لكنه لم يحدث حتى أمس الأربعاء، حيث بدأت في التحرك نحو رأس لانوف، ومن المتوقع وصولها اليوم الخميس وفقا لـ "فورتكس".

وستقوم بتحميل نحو 400 ألف برميل من خام آمنة، حسبما قالت مصادر شركات الشحن، إلا أن الناقلة فرونت كروزير لم تراوح مكانها في مرسى الحريقة حتى اليوم.

ارتفاع الإنتاج

كان إنتاج ليبيا من النفط قد ارتفع من الصفر تقريبًا إلى ما يقرب من 1.25 مليون برميل يوميًا، بعد انتهاء حصار الموانئ والحقول، في سبتمبر/أيلول 2020.

ومع ذلك، تكافح المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا للحفاظ على التعافي؛ بسبب الحالة المتداعية لكثير من خطوط الأنابيب والمرافق الأخرى، وكذلك الإضرابات في الموانئ.

اقرأ أيضا:

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى