أخبار الطاقة النوويةرئيسيةطاقة نووية

روسيا تدشّن أول وحدة تجريبية في مفاعل نووي سريع النيوترونات

ضمن مجمّع متكامل للطاقة النووية

أصدرت هيئة رقابة البيئة والصناعة والمراقبة النووية في روسيا، ترخيصًا لبناء أول وحدة طاقة تجريبية في العالم بمفاعل سريع النيوترونات "بريست-أو دي 300".

وأن المفاعل سريع النيوترونات "بريست-أو دي 300" عنصر رئيسي في مجمع الطاقة التجريبي، الذي يشمل -أيضًا- مرفقًا لإعادة تصنيع الوقود النووي المختلط للنيتريت من اليورانيوم والبلوتونيوم، فضلًا عن مرفق لإعادة معالجة الوقود المستهلك.

وأوضحت الهيئة في بيان، أن رئيسها ألكسي إليوسين، وقّع أمس الأربعاء على الترخيص لمصنع "سي إس سيبيريان كيميكال"، وهو فرع من "جي إس سي تيفيل" التابعة لشركة روساتوم الحكومية.

توليد الكهرباء من دورة الوقود النووي

أكدت الهيئة أن وحدة الطاقة التجريبية سيكون بإمكانها إنشاء دورة وقود نووي مغلقة، لتوليد الكهرباء وإعداد وقود جديد من الوقود الذي يُصرف من قلب المفاعل.

وقالت هيئة رقابة البيئة والصناعة والمراقبة النووية في روسيا، إنه تم تطوير معايير وقواعد فيدرالية جديدة، مع مراعاة اختبار وتحليل سلامة المشروع.

المفاعل النووي سريع النيوترونات

جدير بالذكر أن وحدة الطاقة بمفاعل سريع النيوترونات "بريست-أو دي 300" جزء من مشروع ريجرت الذي بدأ عام 2011 لبناء مجمع تجريبي للطاقة، وإنشاء مجمع للطاقة النووية.

ويشمل المشروع بناء 3 مراحل في سي إس سيبيريان كيميكال، تتضمن مرفقًا لتصنيع أو إعادة تصنيع الوقود، ومحطة للطاقة النووية بها مفاعل نيوترون من نوع "بريست-أو دي 300"، ومرفقًا لإعادة معالجة الوقود المستهلك.

الوسوم
الطاقةالطاقة النوويةتوليد الكهرباءروساتومروسيامعالجة الوقود المستنفذمفاعل سريع النيوتروناتمفاعل نووي سريع النيوتروناتمفاعل نيوترون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى