سلايدر الرئيسيةتقارير النفطعاجلنفط

مخزونات النفط الأميركية تهبط 6.6 مليون برميل في أسبوع

مع تراجع واردات الخام

وحدة الأبحاث-الطاقة

تراجعت مخزونات النفط في الولايات المتحدة بأكثر من توقعات المحللين، خلال الأسبوع الماضي، مع انخفاض الواردات الأميركية من الخام، لكن مخزونات البنزين زادت بأكثر من التقديرات.

وكشف التقرير الأسبوعي الصادر عن إدارة معلومات الطاقة الأميركية، اليوم الأربعاء، عن تراجع مخزونات النفط في الولايات المتحدة بنحو 6.6 مليون برميل، في الأسبوع المنتهي يوم 5 فبراير/شباط الجاري، إلى 469 مليون برميل.

وكانت مؤسسة ستاندرد آند بورز غلوبال بلاتس تتوقع هبوط مخزونات النفط في الولايات المتحدة بمقدار 2.7 مليون برميل، في الأسبوع الماضي.

ووفقًا للتقرير الأسبوعي، فإن إجمالي مخزونات النفط الأميركية في الأسبوع الماضي تزيد 2% عن متوسط الـ5 سنوات، خلال الفترة نفسها من العام.

تفاصيل تقرير مخزونات النفط

جاء السحب من مخزونات النفط الأميركية مع زيادة استهلاك المشتقات النفطية، وبالتزامن مع انخفاض واردات الولايات المتحدة من الخام.

وهبطت واردات الولايات المتحدة من النفط بمقدار 650 ألف برميل يوميًا، في الأسبوع الماضي، لتتراجع من 6.507 مليون برميل يوميًا إلى 5.857 مليون برميل يوميًا.

كما تراجعت الصادرات الأميركية من الخام، في الأسبوع الماضي، من 3.483 مليون برميل يوميًا إلى 2.617 مليون برميل يوميًا، ما يمثّل انخفاض قدره 866 ألف برميل يوميًا.

وتجدر الإشارة إلى أن منصة "الطاقة" تتجاهل أرقام إنتاج النفط الأميركي التي يجري الإبلاغ عنها في التقارير الأسبوعية، بالنظر لاعتمادها على تقديرات الآفاق المستقبلية لإدارة معلومات الطاقة، وهو ما يعني أنها بعيدة تمامًا عن أرض الواقع.

وفي هذا الشأن، فإن أحدث بيانات تُقدَّر زيادة إنتاج النفط الأميركي بنحو 692 ألف برميل يوميًا، في شهر نوفمبر/تشرين الثاني، ليصل إجمالي الإنتاج إلى 11.124 مليون برميل يوميًا.

مخزونات البنزين والمقطرات

بحسب التقرير، زادت مخزونات البنزين الأميركية بمقدار 4.3 مليون برميل، في الأسبوع الماضي، لتصل إلى 256.4 مليون برميل.

فيما تراجعت مخزونات المقطرات -التي تشمل الديزل ووقود التدفئة وغيرها- بنحو 1.7 مليونًا، في الأسبوع الأول من الشهر الجاري، لتهبط إلى 161.1 مليون برميل.

وكانت التقديرات تشير إلى أن مخزونات البنزين الأميركية كانت سترتفع بنحو 2.7 مليون برميل، فيما يُتوقع تراجع مخزونات المقطرات بنحو 1.7 مليون برميل.

وتتعادل مخزونات البنزين مع متوسط الـ5 أعوام، لكن مخزونات المقطرات كانت أعلى هذا المتوسط بنحو 7%، طبقًا للتقرير.

ماذا عن الاستهلاك؟

زاد استهلاك المشتقات النفطية في الولايات المتحدة بنحو 1.656 مليون برميل يوميًا، في الأسبوع المنقضي، ليصل إلى 20.183 مليون برميل يوميًا.

ومن بين هذه المشتقات، ارتفع استهلاك البنزين بنحو 87 ألف برميل يوميًا على أساس أسبوعي، كما يشير التقرير الأسبوعي.

كما زاد استهلاك وقود الطائرات بمقدار 514 ألف برميل يوميًا، فيما صعد استهلاك المقطرات بنحو 110 ألف برميل يوميًا.

وعند مقارنة متوسط الـ4 أسابيع الماضية، فإن إجمالي استهلاك المشتقات النفطية تراجع بنحو 5.8% على أساس سنوي في المتوسط، مع هبوط استهلاك البنزين بنحو 10.1%، وانخفاض استهلاك وقود الطائرات بنحو 33.7%.

واردات النفط الأميركية

انخفضت واردات الولايات المتحدة من النفط -كما ذكرنا سابقًا- بمقدار 650 ألف برميل يوميًا، خلال الأسبوع الماضي، مع حقيقة أن انخفاض الواردات من كندا كان الأكبر.

وتراجع الخام الذي استوردته الولايات المتحدة من كندا بمقدار 508 آلاف برميل يوميًا، في الأسبوع المنصرم، ليصل إلى 3.730 مليون برميل يوميًا.

كما انخفضت الواردات الأميركية من المكسيك بمقدار 227 ألف برميل يوميًا، لتهبط إلى 446 ألف برميل يوميًا، في حين زادت صادرات السعودية من الخام للولايات المتحدة بنحو 102 ألف برميل يوميًا، مسجّلةً في المجمل 282 ألف برميل يوميًا.

وصعدت الواردات الأميركية من العراق بنحو 24 ألف برميل يوميًا، في الأسبوع الماضي، لتصل إلى 114 ألف برميل يوميًا.

في حين شهدت كولومبيا زيادة 31 ألف برميل يوميًا في كمية الخام المصدر للولايات المتحدة، ليصل الإجمالي إلى 336 ألف برميل يوميًا.

وتلاشت واردات الولايات المتحدة من الخام من نيجيريا، في الأسبوع الماضي، بعد هبوطها بمقدار 175 ألف برميل يوميًا، بينما صعدت الواردات من الإكوادور والبرازيل بنحو 5 آلاف برميل يوميًا، و76 ألف برميل يوميًا، على الترتيب.

اقرأ أيضًا..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى