أخبار الطاقة المتجددةأخبار الكهرباءرئيسيةطاقة متجددةعاجلكهرباء

أمازون تشتري نصف كهرباء أكبر مزرعة رياح في العالم

الشركة تؤكد قربها من تحقيق هدف الحياد الكربوني

حياة حسين

أعلنت شركة أمازون، أن إنتاجها من الطاقة الجديدة حاليا تجاوز 6.9 غيغاواط، وأن مشروعاتها توفر نحو 20 مليون ميغاواط/ساعة من الطاقة سنويًا، ورغم ذلك ستشتري نصف الكهرباء المولدة من أكبر مزرعة رياح في العالم.

وأكدت أنها تمتلك حاليا نحو 187 مشروعا للطاقة الشمسية والرياح، متضمنة 125 مشروعا للطاقة الشمسية فوق أسطح مستودعاتها العملاقة، والتي تُسمى "مراكز الإنجاز".

وتقع أكبر هذه المشروعات للطاقة الشمسية التابعة للشركة في المملكة المتحدة، حيث تمتد على مساحة تساوي 28 ملعبا لكرة القدم، ما يعني أنها تستطيع توليد كهرباء تكفي احتياجات 700 منزل خلال عام.

كما تعتزم أمازون شراء 380 ميغاواط من مشروع مزرعة رياح عملاق، يدشنه تحالف من شركتي شل الأميركية وإنيكو الهولندية.

وقالت أمازون -عملاق التسوق الإلكتروني العالمي- اليوم الإثنين، إن لديها خطة لشراء نصف ما يولده مشروع مزرعة الرياح الذي يُقام في بحر الشمال بهولندا، وتنتهي أعماله في 2023، حسبما ذكر موقع "سي إن بي سي".

يذكر أن التحالف أعلن عن المشروع في يوليو/تموز الماضي، بطاقة إنتاجية تصل إلى نحو 759 ميغاواط.

تشغيل عمليات أمازون في أوروبا

ستعتمد أمازون على كهرباء المشروع لتشغيل عملياتها في أوروبا، قائلة: إن هذا المشروع يُعد الأكبر في العالم.

ويقع المشروع على مساحة نحو 125 كيلومتر مربع، وعلى بُعد 18.5 كيلومتر مربع من شواطئ ألمانيا، وتديره شركة "كروس ويند" التابعة للتحالف الأميركي-الهولندي.

ويضم المشروع 69 توربينا من إنتاج شركة سيمنس جاميسا الألمانية، ويصل قُطر التوربين إلى 200 متر وطاقته الإنتاجية 11 ميغاوات.

ولا تختلف خطة أمازون عما تفعله باقي شركات التكنولوجيا العملاقة، حيث تخطط لدفع مليارات الدولارات استثمارات في مصادر الطاقة الجديدة، لخفض إنبعاثات الكربون.

كما تستخدم أمازون كميات كبيرة من الكهرباء لإدارة مراكز الشركة المنتشرة في أنحاء العالم.

اتهامات منظمة السلام الأخضر

على مدار سنوات، واصلت منظمة السلام الأخضر، تكرار اتهامات لأمازون، تقضي بكذب الشركة بشأن مصادر الطاقة التي تعتمد عليها، وتنشر بياناتها على موقعها الإلكتروني.

كما تواجه انتقادات بسبب إسهام وسائل النقل التي تعتمد عليها، من طائرات وسيارات، إضافة إلى استخدام كميات هائلة من الورق المقوى في تغليف منتجاتها عند النقل، في زيادة نسب التلوث.

وقالت الشركة: إن مشروع مزرعة الرياح، وشراء الطاقة منها، سيعزز خطتها ويقربها من تحقيق هدف الحياد الكربوني بحلول عام 2040.

كما سيسمح لها بالاعتماد الكامل على الطاقة الجديدة بحلول عام 2025، أقل بنحو 5 سنوات من خطة أعلنتها في وقت سابق.

وتدّعي أمازون أنها من أكبر الشركات التي تشتري طاقة جديدة في العالم.

اقرأ أيضًا..

الوسوم
أمازونالطاقة الجديدةطاقة شمسيةمزرعة رياح عملاقةوسائل نقل تلوث البيئة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى