عاجلأخبار النفطرئيسيةنفط

إنتاج روسيا النفطي في يناير أقلّ من الزيادة المقررة باتفاق أوبك+

ارتفع إنتاج روسيا من النفط ومكثفات الغاز إلى 10.16 مليون برميل يوميًا، خلال يناير/كانون الثاني الماضي، وهو ما يتّفق مع اتفاق أوبك+ لتخفيف قيود الإنتاج.

كان إنتاج روسيا، في ديسمبر/كانون الأول الماضي، 10.04 مليون برميل يوميًا، وهو ما يعني ارتفاعًا يُقدَّر بـ120 ألف برميل يوميًا، في الشهر الماضي، وهو أقلّ قليلًا من الزيادة التي كان من المقرر أن تقوم بها روسيا البالغة 125 ألف برميل يوميًا، في إطار اتفاق أوبك+ لتقليص التخفيضات.

وتشمل بيانات الإنتاج مكثفات الغاز، وهي نوع من النفط الخفيف، ولا تصدر روسيا تقارير منفصلة عن إنتاج المكثفات.

ويستثني الاتفاق العالمي لأوبك+ المكثفات التي تضخ روسيا منها ما يتراوح بين 700 ألف و800 ألف برميل يوميًا، في المتوسط.

وبدءًا من فبراير/شباط الجاري، من المقرر أن ترفع روسيا إنتاجها النفطي بمقدار 65 ألف برميل أخرى يوميًا.

وذكرت وكالة إنترفاكس أيضًا أن صادرات النفط الروسية إلى خارج دول الاتحاد السوفيتي السابق تراجعت، الشهر الماضي، إلى 17.42 مليون طن (4.12 مليون برميل يوميًا).

أظهر مسح لرويترز أن إنتاج نفط أوبك ارتفع للشهر السابع، في يناير/كانون الثاني، بعد أن اتفقت المنظمة وحلفاؤها على تخفيف قيود الإمدادات القياسية بشكل أكبر، على الرغم من أن تراجع الصادرات النيجيرية غير الطوعي حد من الزيادة.

وخلص المسح إلى أن أعضاء أوبك، البالغ عددهم 13 دولة، ضخوا 25.75 مليون برميل يوميًا، في يناير/كانون الثاني، بزيادة 160 ألف برميل يوميًا عن ديسمبر/كانون الأول، وبارتفاع عن أدنى مستوى في ثلاثة عقود، الذي بلغته الإمدادات في يونيو/حزيران.

اقرأ أيضًا:

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى