رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةأخبار الغازطاقة متجددةعاجلغاز

مصر تتوسّع في الغاز الطبيعي وإنتاج الوقود الحيوي من النفايات

توجيهات عاجلة من الرئيس المصري إلى الحكومة

وجّه الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، حكومته بالتوسّع في استخدام الطاقة النظيفة من الغاز الطبيعي، وتكامل جهود تحسين منظومة البيئة مع إستراتيجية الإدارة الرشيدة للنظم البيئية والموارد الطبيعية.

جاء ذلك خلال اجتماع السيسي، اليوم الخميس، مع رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي، ووزير البترول والثروة المعدنية المهندس طارق الملا، ووزيرة البيئة ياسمين فؤاد، وعدد من الوزراء المعنيين.

مشروعات إنتاج الوقود الحيوي

قال المتحدّث الرسمي باسم الرئاسة المصرية بسام راضي: إن السيسي طالب الحكومة بالتوسّع في مشروعات إنتاج الوقود الحيوي من النفايات، لما له من مردود بيئي واقتصادي واجتماعي مترابط، في إطار المشروعات الصغيرة والمتوسّطة، وإدراجه ضمن أنشطة المشروع القومي لتطوير قرى الريف المصري.

ووجّه السيسي بتعزيز البرامج الداعمة للتوعية البيئية والمشاركة المجتمعية ودمج الشباب في هذا الإطار، بالإضافة إلى تعظيم الحوافز الخضراء المقدّمة إلى الهيئات والمنشآت والأفراد التي تسهم في زيادة معدّلات تحسين الأداء البيئي.

مواجهة التغيّرات المناخية

من جانبها، استعرضت وزيرة البيئة جهود الوزارة التي هدفت إلى الحدّ من التلوّث، والحفاظ على الموارد الطبيعية، ومواجهة التغيّرات البيئية والمشكلات البيئية المستحدثة، ودمج البعد البيئي في كلّ قطاعات الدولة، من خلال التنسيق والتعاون مع جميع الوزارات عن طريق النهج الجديد الذي يتناول قضايا البيئة وتغيّر المناخ.

وأشارت إلى قيام عدّة وزارات بتنفيذ عدد من البرامج، منها المالية بطرح السندات الخضراء، والتخطيط بدمج معايير الاستدامة في الخطة الاستثمارية للدولة، ووزارة البترول بتوفيق أوضاع الشركات النفطية ذات الانبعاثات الكثيفة، وقطاع التعليم بدمج المفاهيم البيئية في المناهج الدراسية.

تحويل المركبات للغاز الطبيعي

من جهة أخرى، وقّعت الهيئة العربية للتصنيع في مصر، وثيقتين للتعاون مع شركة القلعة للاستشارات المالية من ناحية، وشركة أسيك للتصنيع والمشروعات الصناعية، وشركة طاقة عربية، لتعميق تصنيع خزّانات ومجموعات تشغيل وتحويل المركبات للعمل بالغاز الطبيعي، من خلال إنشاء خط تصنيع أسطوانات الغاز الطبيعي اللازمة للاستخدام في السيارات ومركبات النقل الثقيل التي تستخدم الغاز الطبيعي وقودًا.

وأكّد رئيس الهيئة الفريق، عبدالمنعم التراس، أهمية تعزيز التعاون بين مؤسّسات الدولة الصناعية، واستغلال القدرات التصنيعية الوطنية لتعميق التصنيع المحلّي وتوطين تكنولوجيا تصنيع معدّات تشغيل وتحويل المركبات للعمل بالغاز الطبيعي.

وأشار "التراس" إلى اتفاقه على توطين تكنولوجيا إنتاج وتصنيع أسطوانات الغاز الطبيعي المضغوط المستخدمة في المركبات بكلّ أنواعها، لتوفير نفقات استيراد المكوّنات التي تدخل في هذه الصناعة، والعمل على خفض الواردات لتوفير مبالغ طائلة من العملة الصعبة، وتوطين هذه الصناعة بالكامل في مصر بما يسهم في تعزيز خطة الدولة لتشغيل وتحويل المركبات للعمل بالغاز الطبيعي.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى