نفطأخبار النفطرئيسيةعاجل

%43.9 تراجعًا في أرباح هاليبرتون خلال 2020

إيرادات الشركة هبطت بنسبة 37.6%

حياة حسين

انخفضت أرباح شركة هاليبرتون الأميركية العملاقة لخدمات الحقول النفطية، في 2020، بنسبة 43.9%، مقارنةً بعام 2019، كما هبطت الإيرادات بنسبة 37.6%.

وعلى الرغم من تراجع الإيرادات، فإن صافي أرباح هاليبرتون تجاوز توقّعات الشركة، خلال الربع الرابع من العام الماضي، عند مليار دولار، حيث جنت نحو 1.15 مليار دولار.

خفض النفقات

قادت الأرباح خفض النفقات، وتعافي الطلب على معدّات وخدمات حقول النفط، حسب وكالة "رويترز" نقلًا عن بيان الشركة، اليوم الثلاثاء.

وأثّرت جائحة كوفيد-19 في أداء الشركات، العام الماضي، بسبب ضعف الطلب على النفط، ما انعكس سلبًا على الأسعار، وأنشطة الحفر والتنقيب.

واتّخذت "هاليبرتون" -التي تعدّ ثاني أكبر شركة لخدمات الطاقة في العالم- عددًا من الإجراءات لمواجهة الآثار السلبية للجائحة.

وتشمل تلك الإجراءات حجب توزيعات الأرباح الربع فصلية، وخفض النفقات، إضافة إلى تقليص عدد العمّال.

أسعار النفط

أسهم تعافي سعر النفط نسبيًا، في الربع الأخير من 2020، ليدور حول 45 دولارًا للبرميل في المتوسّط، في تعزيز عوائد الشركة، وتشجيع المنتجين على استكمال الآبار.

ودفع ارتفاع سعر النفط، في الربع الأخير من 2020، إلى زيادة إيرادات الشركة الفصلية من أنشطة الإنتاج بنسبة 15%، مقارنةً بالربع 3، لتبلغ 1.81 مليار دولار، بينما صعدت في قطاع الحفر والتقييم بنسبة 1.9% في الفترة نفسها.

وتوقع رئيس المكتب التنفيذي لـ"هاليبرتون" جيف ميلر، انخفاض نشاط القطاع عالميًا إلى القاع، في الربع الأوّل من العام الجاري، لكنّه متفائل بشأن القطاع في منطقة شمال أميركا.

ارتفاع السهم

بلغ إجمالي إيرادات العام الماضي 3.24 مليار دولار، مقابل 3.21 مليار دولار، توقّعتها الشركة، ما يعني أن ربح السهم الواحد يبلغ 0.18 دولارًا، بزيادة 0.03 دولارًا عن التوقّعات.

وصعد سعر سهم "هاليبرتون" في الجلسة الاستكشافية السابقة، اليوم، بنسبة 2.7%، بعد أن خسر نحو 23% من قيمته في سوق المال، العام الماضي.

ومن المتوقّع أن تعلن شركتا "شليمبيرجر" و"بيكر هيوز" المنافستان لـ "هاليبرتون" نتائج أعمالهما، في وقت لاحق هذا الأسبوع.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى