سياراتأخبار السياراتأخبار الطاقة المتجددةرئيسيةطاقة متجددةعاجل

رولز رويس تقتحم سوق السيارات الكهربائية بتقنيات متطوّرة

الكشف عن نموذج سيارة سايلنت شادو في الربع الأخير من 2021

محمد فرج

تعتزم شركة رولز رويس، إطلاق سيارة كهربائية بتكنولوجيا متطوّرة نقيّة "لا تُصدر انبعاثات"، من المقرّر أن تطلق عليها اسم "سايلنت شادو".

يأتي تخطيط الشركة -التي سبق لها إعلان عدم اهتمامها بالمحرّكات الهجينة- في الوقت الذي يسعى فيه صنّاع السيارات لإطلاق سيارات هجينة قبل التحوّل نحو السيارات الكهربائية.

السيارات النقيّة

قال الرئيس التنفيذي تورستن مولر، خلال مقابلة صحفية منذ أشهر: "إن الشركة ستتخطى التكنولوجيا الهجينة والمكوّنات الهجينة تمامًا، وتركّز بدلًا من ذلك على السيارات الكهربائية النقيّة بالبطاريات".

وقدّمت بي إم دبليو -مالكة رولز رويس- علامة تجارية إلى مكتب براءات الاختراع الألماني لاسم "سايلنت شادو"، الذي يبدو وكأنه مناسب تمامًا لأوّل رولز كهربائية، حسبما ذكر موقع كار سكوبز.

ووفقًا لشركة أوتو كار، هناك حاليًا نموذج "فانتوم" الذي يعمل بالبطارية في مركز البحث والتطوير في بي إم دبليو، ويقال إن النموذج الأوّلي بمثابة اختبار لمجموعة نقل الحركة الكهربائية حيث من المتوقّع أن يكون "سايلنت شادو" النهائي سيارة مختلفة.

ولا توجد معلومات عن الشكل الذي سيتّخذه نموذج "سايلنت شادو"، ولكن هناك تكهّنات تشير إلى أن السيارة يمكن أن تكون مستلهمة من نموذج "إي أكس 103"، الذي أُطلق لأوّل مرّة في عام 2016.

ملامح سايلنت شادو الكهربائية

من المتوقّع أن تتقاسم السيارة الكهربائية التي تطلقها رولز رويس مع أجزاء من بي إم دبليو، حيث تشير التقارير إلى مشاركة بعض تقنيات ومحرّكات بي إم دبليو الكهربائية، تحديدًا سيارات "آي 7" الكهربائية، ممّا يضمن أن سيارة رولز رويس الجديدة ستكون طفرة حقيقية في مجال تصنيع السيارات الكهربائية المتطوّرة.

وتعمل رولز رويس، على تطوير تصميمات الدفع الخلفي والدفع الرباعي التي تعمل جنبًا إلى جنب مع حزمة بطارية بسعة تزيد عن 100 كيلوواط/ساعة، لتقديم نطاق قيادة لا يقلّ عن 500 كيلومتر.

من المتوقّع أن تكشف رولز رويس عن تفاصيل"سايلنت شادو"، في الربع الأخير من العام.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى