أخباررئيسيةعاجلنفط

العراق يرفع خام البصرة الخفيف للمشترين في آسيا بمقدار 70 سنتًا للبرميل

رفع العراق أسعار جميع مبيعات النفط الخام إلى آسيا، لشهر فبراير/شباط المقبل، على غرار ما فعلت السعودية أكبر منتج في أوبك.

وزاد العراق -ثاني أكبر عضو في منظّمة أوبك- خام البصرة الخفيف للمشترين في آسيا بمقدار 70 سنتًا للبرميل، ليصل إلى 1.10 دولارًا فوق المؤشّر الإقليمي، وفقًا لقائمة أسعار من جهة تسويق النفط الحكومية.

وشهدت أسعار النفط الخام انتعاشًا ملحوظًا، بعد أن أعلنت السعودية، الأسبوع الماضي، أنها ستخفض إنتاجها طوعيًا بمقدار مليون برميل يوميًا، في فبراير/شباط ومارس/آذار. كما رفعت السعودية أسعارها لمبيعات، فبراير/شباط، الخام إلى آسيا.

ودفع التخفيض السعودي للإنتاج سعر خام برنت إلى الارتفاع لأكثر من 56 دولارًا للبرميل، الأسبوع الماضي، بارتفاع 8%، حتّى الآن، هذا العام.

وكانت أوبك+ قد اتّفقت، الأسبوع الماضي، على إبقاء الإنتاج دون تغيير لمعظم الأعضاء، في الوقت الذي يسعى فيه تحالفهم إلى إبقاء الإنتاج مقيّدًا وسط ركود الطلب وإغلاق فيروس كورونا، وفي حين ستتمكّن روسيا وقازاخستان من ضخّ إنتاج أكبر من المقرّر، فإن خفض الإنتاج السعودي سوف يفوق زياداتهما.

كما رفع العراق أسعار درجتي البصرة المتوسّطة والبصرة الثقيلة إلى آسيا، فرفعت أسعار فبراير للبرميل الخفيف والمتوسط ​​إلى الولايات المتحدة، وأبقت على قاعدة البصرة الثقيلة للولايات المتحدة دون تغيير.

وستقلّ تكلفة شحنات خام كركوك من شمال العراق إلى أميركا. وخفضت بغداد كلّ الأسعار لأوروبا بما لا يقلّ عن 80 سنتًا للبرميل.

الوسوم
آسيا أوبك الإنتاج السعودي الخام السعودية العراق النفط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى