أخباررئيسيةنفط

العراق يرفع إنتاجية مصفاة الصمود لـ 140 ألف برميل يوميًا

افتتاح تأهيل مصفاة صلاح الدين/2 بعد أن دمّرتها داعش

رفع العراق، الطاقة الإنتاجية لمصفاة الصمود بمجمّع بيجي لتكرير النفط الخام في محافظة صلاح الدين، إلى 140 ألف برميل يوميًا.

جاء ذلك بعد افتتاح وزير النفط إحسان عبدالجبار، اليوم الإثنين، مشروع تأهيل وحدة صلاح الدين/2 في مصفاة بيجي، بطاقة 70 ألف برميل يوميًا.

بناء ما دمّره داعش

قال "عبدالجبار": إن الجهد الوطني نجح -بالاعتماد على الإمكانات المتاحة- في إعادة بناء وتأهيل مصفاة صلاح الدين، بعد أن دمّرتها عصابات داعش الإرهابية، حسب بيان للوزارة.

وزير النفط العراقي خلال افتتاح مصفاة صلاح الدين

وأكد أن الاعتداء الإرهابي أدّى إلى إيقاف الإنتاج الكلّي للمصفاة بطاقة 280 ألف برميل يوميًا، موضّحًا أن الوزارة تخطط لإعادة المصفاة لطاقتها السابقة، وإضافة وحدات تحسين البنزين للارتقاء بنوعية المشتقّات النفطية.

وأشار إلى أهمّية إعادة تأهيل مصفاة الصمود في تغطية جزء كبير من الحاجة المحلّية من المشتقّات النفطية، مؤكّدًا أن إضافة طاقة تكريرية جديدة من خلال إعادة تشغيل وحدة صلاح الدين/2، تعدّ خطوة مهمّة في الاعتماد على المصافي المحلّية والتقليل من الاستيراد.

طاقة مصافي الشمال

أوضح "عبدالجبار"، أن الإنتاج الكلّي للمصفاة من مشتقّات النفط أسهم في رفع الطاقة التكريرية من وقود زيت الغاز إلى (3.383) مليون لتر يوميًا، والنفط الأبيض "الكيروسين" 2.300 مليون لتر في اليوم، والجازولين إلى 1.200 مليون لتر يوميًا، والنفثا 2.500 مليون لتر، والنفط الأسود 6.650 مليون لتر، والغاز السائل إلى 160 طن يوميًا.

حامد يونس
وكيل وزارة النفط العراقية حامد يونس

من جانبه، قال وكيل وزارة النفط لشؤون التصفية، حامد يونس: إن خطط الوزارة تهدف إلى رفع الطاقة التكريرية لمصفاة الصمود إلى 280 ألف برميل يوميًا، من خلال إعادة تأهيل مصافي الشمال.

وأضاف أن الطاقة التكريرية للبلاد تضرّرت كثيرًا إثر توقّف المصفاة عن الإنتاج بعد عام 2014، "بسبب الحرب على العصابات الإرهابية"، وتعمل الوزارة على إعادتها إلى طاقاتها السابقة، رغم التحدّيات الماليّة والاقتصادية.

جهود محلّية

أكّد مدير عامّ مصافي الشمال، قاسم عبدالرحمن، أن عمليات تأهيل وبناء المنشآت النفطية تحقّقت بجهود العاملين في "مصافي الشمال" والشركات النفطية المساندة، ومنها شركة المشاريع النفطية، والمعدّات الهندسية، وشركة خطوط الأنابيب النفطية، وغيرها، بمتابعة ودعم من قبل وزير النفط وقيادة القطاع النفطي.

يذكر أن مصفاة الصمود في بيجي بمحافظة صلاح الدين تضمّ مصفاة صلاح الدين/1 ، ومصفاة صلاح الدين/2 ، ومصافي الشمال.

اقرأ أيضًا..

الوسوم
أرامكوأسعار النفطأوبك بلسإنتاجإنتاج النفطالطلب على النفطالعراقالغازالنفطغازمصفاة الصمودنفط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى