أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

إنتاج السيارات في بريطانيا يتراجع خلال نوفمبر

تراجع إنتاج السيارات في بريطانيا بنسبة 1.4% خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني على أساس سنوي، ليصل إلى 106 آلاف و243 وحدة.

وينعكس مؤشر إنتاج السيارات ومبيعاتها على استهلاك الوقود؛ ما يوضح حجم الطلب على النفط على المديين القصير والمتوسط.

وأظهرت بيانات رابطة مصنعي وتجار السيارات في المملكة المتحدة اليوم الأربعاء، تراجع الإنتاج في الأسواق المحلية بنسبة 10.4%، في حين ارتفعت الصادرات بهامش 0.3%.

ونتيجة لذلك؛ تراجع الإنتاج خلال هذا العام حتى الآن بنسبة سالب 31.0%، حيث انخفض الإنتاج بواقع 380 ألفاً و809 وحدة خلال عام 2020.

وأشارت الرابطة إلى أن هذه البيانات تعني أن قطاع السيارات في طريقه لإنتاج أقل من مليون سيارة هذا العام، لتصبح هذه ثاني مرة يحدث فيها ذلك منذ مطلع الثمانينيات.

وأوضحت الرابطة أن نحو 85% من السيارات التي تم إنتاجها في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، كانت بغرض التصدير.

ويُبرز هذا الأهمية القصوى للتوصل لاتفاق تجاري حر ونزيه للشركات المصنعة للسيارات في المملكة المتحدة.

وقال المدير التنفيذي للرابطة، مايك هاويس، إن تسجيل تراجع آخر في إنتاج السيارات يمثل مصدر قلق.

وأضاف أن هذا التراجع "ليس مقلقاً مثل كابوس العام الجديد لقطاع السيارات، إذا لم يتم التوصل لاتفاق خروج من الاتحاد الأوروبي".

الوسوم
إنتاج السياراتإنتاج السيارات في بريطانياالسياراتالمملكة المتحدةالوقودبريطانيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى