أخباررئيسيةغاز

ارتفاع العقود الآجلة للغاز في أميركا نتيجة الطقس البارد

فرص حدوث عاصفة ثلجية تدعم الأسعار

ترجمة: محمد زقدان

دفعت زيادة صادرات الغاز الطبيعي المسال وتوقّعات ارتفاع الطلب على التدفئة لمواجهة طقس أكثر برودة، إلى ارتفاع العقود الآجلة للغاز الطبيعي في أميركا إلى أعلى مستوى في أكثر من أسبوع، أمس الإثنين.

وارتفعت أسعار عقود الغاز الآجلة، تسليم يناير/كانون الثاني، 7.6 سنتًا أو 3.1% إلى 2.671 دولارًا لكلّ وحدة حرارية بريطانية، وذلك بحلول الساعة 9:35 صباحًا بتوقيت غرينتش.

وقال المحلّل روبرت ديدونا، من إنرجي فينتشر أناليسيس، إن ارتفاع العقود الآجلة للغاز يرجع بشكل أساس إلى تنبّؤات الطقس التي تشير بالوصول إلى درجات حرارة أكثر برودة، في نهاية ديسمبر/كانون الأوّل.

وأضاف أن فرص حدوث عاصفة ثلجية كبيرة تؤثّر في أجزاء وسط المحيط الأطلسي والأجزاء الشمالية الشرقية من البلاد، في منتصف الأسبوع، تقريبًا تدعم رفع الأسعار.

أعلى مستوى للسعر

أفادت بيانات ريفينتيف -وحدة أبحاث رويترز-، بأن متوسّط الإنتاج في الولايات الجنوبية بلغ 90.8 مليار قدم مكعّبة يوميًا، حتّى الآن، في ديسمبر/كانون الأوّل.

ويقارن ذلك بأعلى مستوى في 7 أشهر عند 91.0 مليار قدم مكعّبة يوميًا، في نوفمبر/تشرين الثاني 2020.

كما يقارن بأعلى مستوى شهري على الإطلاق عند 95.4 مليار قدم مكعّبة، في نوفمبر/تشرين الأوّل 2019.

ووفق ريفينتيف، فإن العرض سينخفض من 99.5 مليار قدم مكعّبة في اليوم، الأسبوع الماضي، إلى 99.1 مليار قدم مكعّبة في اليوم، هذا الأسبوع، قبل أن يرتفع إلى 99.4 مليار قدم مكعّبة يوميًا، الأسبوع المقبل.

ويُتوقّع مع اقتراب برودة الجوّ، تراجع الطلب، بما في ذلك الصادرات، من متوسّط 125.0 مليار قدم مكعّبة يوميًا، هذا الأسبوع، إلى 123.2 مليار قدم مكعّبة في اليوم، الأسبوع المقبل.

وفي غضون ذلك، ارتفعت كمّية الغاز المتدفّقة إلى مصانع تصدير الغاز الطبيعي المسال الأميركي إلى متوسّط 10.9 مليار قدم مكعّبة يوميًا، حتّى الآن، في ديسمبر/كانون الأوّل، وهو ما قد يتجاوز الرقم القياسي المسجّل في نوفمبر/ تشرين الثاني، عند 9.8 مليار قدم مكعّبة يوميًا.

اقرأ أيضًا..

الوسوم
ارتفاع العقود الآجلة للغاز الطبيعي ريفينتيف صادرات الغاز الطبيعي المسال طقس بارد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى