أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلغاز

هجوم جديد على مشروعين للغاز المسال في موزمبيق

وتوتال ترفض التعليق

محمد فرج

أفادت تقارير إعلامية بأن مسلّحين هاجموا مشروعين رئيسين للغاز الطبيعي المسال، على بعد 20 كيلومترًا شمال موزمبيق.

وتتولّى شركتا توتال الفرنسية وإكسون موبيل الأميركية، تطوير منشآت لتصدير الغاز الطبيعي المسال، وميناء موتشيمبو دا برايا، الذي يسيطر عليه المسلّحون في منطقة بالما شمال موزمبيق.

وتخطّط توتال لبدء الإنتاج الأوّل للغاز الطبيعي المسال من مشروعها، عام 2024، بطاقة 12.9 مليون طن في العام.

ولم تردّ الشركة الفرنسية على طلب من “إس آند بي غلوبال بلاتس” للتعليق بشأن تأثير الهجوم الأخير على مشروعاتها.

إرجاء تنفيذ مشروع الغاز الطبيعي المسال

في الوقت نفسه، أرجأت إكسون موبيل اتّخاذ قرار استثماري نهائي بشأن منشأة روفوما للغاز الطبيعي المسال، البالغ طاقتها 5.2 مليون طن متري سنويًا، حتّى العام المقبل، على الأقلّ.

ومع ذلك، لا تزال شركة إيني الإيطالية على الطريق الصحيح لبدء تشغيل منشأة إنتاج الغاز الطبيعي المسال العائمة من كورال ساوث، التي تبلغ طاقتها 3.4 مليون طن سنويًا في موزمبيق، عام 2022.

تنسيق مشترك لحماية المنشآت

دفع التمرّد الذى امتدّ أيضًا إلى الجزر السياحية البحرية في الخريف، شركة توتال للاتّفاق مع حكومة موزمبيق، خلال أغسطس/آب الماضي، على توفير الأمن لأنشطتها في مجال الغاز الطبيعي المسال.

وينصّ الاتّفاق على تشكيل قوّة عمل مشتركة، في محاولة لتعزيز الإجراءات الأمنية وخلق بيئة عمل مستقرّة.

وقد دعت حكومة موزمبيق، الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة إلى تقديم مساعدات لمكافحة هذا التمرّد.

علامات استفهام حول أولويات الحكومة

قال كبير محلّلي أفريقيا في شركة فيريسك مابلكروفت للاستشارات العالمية في مجال المخاطر، إد هوبي هامشر، إن “مطوّري الغاز الطبيعي المسال لن يحتاجوا إلى تعديل بروتوكولاتهم الأمنية في ضوء الهجوم الأخير”.

وتابع: “المسلّحون يهدّدون موقع مشروع الغاز الطبيعي المسال المحمي بالفعل، ومع ذلك هناك علامات استفهام حول أولويات الحكومة في ضوء استمرار التمرّد”.

وتصل الطاقة الإنتاجية قيد التطوير للغاز الطبيعي المسال في موزمبيق إلى نحو 30 مليون طن متري سنويًا، ما يسلّط الضوء على القضايا الأمنية المستمرّة التي تواجه البلد التي تتطلّع للانضمام إلى صفوف أكبر مصدّري الغاز الطبيعي المسال في العالم.

الوسوم
إكسون موبيل إنتاج الغاز الطبيعى الطاقة الغاز الغاز الطبيعى المسال توتال موزمبيق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى