سلايدر الرئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

الإمارات تقرّر خفض إمدادات النفط تحميل يناير

تعتزم أدنوك الإماراتية خفض الكمّية التعاقدية لتحميل يناير/كانون الثاني المقبل، لبعض عملائها.

ونقلت وكالة رويترز عن ثلاثة مصادر مطّلعة، اليوم الثلاثاء، إن شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) أخطرت بعض المشترين بعقود محدّدة المدّة، أنها ستخفض الكمّية التعاقدية لتحميل الخام، في يناير/كانون الثاني.

وقالت المصادر إن إمدادات خام أدنوك الرئيس مربان ستُخفّضه 20%، بينما ستُقلّص كمّية خامين آخرين، زاكوم العلوي وداس، 15%.

وقال أحد المصادر، إن أدنوك ستخفض أيضًا إمدادات خام أم اللولو 5%، في يناير/كانون الثاني.

وتخفيضات إمدادات النفط بعقود محدّدة الأجل، في يناير/كانون الثاني، أقلّ مقارنة مع تقليص بنحو 20% في المجمل من جانب أدنوك، في ديسمبر/كانون الأوّل.

ونشرت منصة "أرغوس ميديا" المعنية بشؤون الطاقة أسعار البيع الحكومية للنفط الخام في أبو ظبي عن الشهر المقبل، حيث من المقرر أن يرتفع سعر خام مربان بنحو 50 سنتًا خلال يناير/كانون الثاني.

في حين سيتراجع سعر خامي أم اللولو وداس بنحو 5 سنتات و35 سنتًا على الترتيب، بينما لن يشهد خام زاكوم العلوي تغييرات في الأسعار خلال الشهر المقبل عن المستويات الحالية.

واتّفقت أوبك+، الأسبوع الماضي، على تخفيف طفيف لتخفيضات كبيرة لإنتاجها من النفط، بدءًا من يناير/كانون الثاني، بمقدار 500 ألف برميل يوميًا.

كما اتّفقت المجموعة على عقد اجتماعات شهرية، تبدأ في يناير/كانون الثاني، لاتّخاذ قرار بشأن تعديلات الإنتاج الأخرى التي ستضيف ما لا يزيد عن 500 ألف برميل يوميًا، كلّ شهر.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى