عاجلأخبار النفطرئيسيةمنوعات

3 مزايدات عالمية للتنقيب عن الذهب والفوسفات في مصر

في خطوة لتجاوز تداعيات كورونا

أحمد صقر

أعلنت مصر، اليوم الخميس، النتائج الكاملة للمزايدة العالمية للتنقيب عن الذهب، إلى جانب الكشف عن مزايدتين جديدتين، في خطوة تهدف إلى تجاوز تداعيات جائحة كورونا (كوفيد -19)، واستعادة النشاط الاقتصادي مرّة أخرى.

وقال وزير البترول والثروة المعدنية المهندس طارق الملا، إن البحث والاستكشاف سيجري وفقًا للتعديلات التشريعية الأخيرة بشكل فوري، للإسراع بالعمليات، على أن يجري إصدار القانون عند تحقيق الكشف التجاري للإنتاج.

وأضاف في مؤتمر صحفي، أن العروض المقدّمة للمزايدة جرى تقييمها بشفافية واضحة، وفق التقييمات الماليّة والفنّية المنشورة على الموقع الإلكتروني للمزايدة بموقع هيئة الثروة المعدنية.

وأوضح أن المزايدة كانت قد طُرِحَت في شهر مارس/آذار الماضي، وشهدت اهتمام 23 شركة اشترت حزم المعلومات المتاحة، بالرغم من تحدّيات كورونا.

وتقدّمَ للمزايدة العالمية للذهب نحو 17 شركة فازت 11 شركة بـ82 قطاعًا على مساحة 14 ألف كيلو متر مربّع بالصحراء الشرقية من المناطق التي طُرِحَت بالتزام استثمارات بحدّ أدنى 60 مليون دولار في مراحل البحث الأولى.

الشركات الفائزة

فازت في المزايدة 7 شركات عالمية، هي سنتامين الأستراليّة، و4 شركات كندية -باريك جولد جولوجي، البحر الأحمر العالمية، بي تو جولد، لوتس جولد- وشركتان إنجليزيتان "آيه كي إتش جولد" التابعة لرجل الأعمال المصري نجيب ساويرس، وشركة إس كي آر.

يأتي ذلك بالإضافة إلى شركات مصرية تضمّ شركة مناجم النوبة، ميداف، العبادى، شمال أفريقيا للتعدين والصناعة، وإبداع فور جولد.

وأشار وزير البترول المصري إلى الدعم الذى يوليه الرئيس عبدالفتاح السيسي، لقطاع التعدين، ومتابعته لإستراتيجية تطويره، من أجل وضع الثروة المعدنية في المكانة التي تستحقّها البلاد، وعلى طريق زيادة مساهمتها في الدخل القومي.

وأكّد الاستمرار في إصلاح قطاع التعدين، وتدريب الكوادر والترويج الجيّد لفرص الاستثمار التعديني، مستغلّين ما حقّقته مصر من نجاحات وإصلاح اقتصادي، والاستقرار اقتصاديًا وسياسيًا وأمنيًا، واستحداث إطار تشريعي ملائم للتعدين، وتطوير البُنية الأساسية من طرق ومطارات وموانئ، وهو ما يهمّ المستثمرين خاصّةً في مجال التعدين -حسب الوزير-.

مزايدة جديدة للتنقيب عن الذهب

أعلن الملا طرح جولة ثانية تضمّ باقي مناطق المزايدة الأولى، وهي 208 قطاعات على مساحة 38 ألف كيلو متر بالصحراء الشرقية، للبحث عن الخامات المعدنية.

وأكّد أن طرح المزايدات العالمية للتنقيب عن الذهب سيكون على مدار العام، وذلك من خلال الإعلان عن المناطق التي جرى ترسيتها، وإعادة المناطق الأخرى، ما يتيح فرصًا مستمرّة للاستثمار التعديني في مجال الذهب.

مزايدة للتنقيب عن الفوسفات

شهد المؤتمر الصحفي، إعلان الوزير طرح مزايدة عالمية جديدة للبحث عن الخامات التعدينية والمعادن المصاحبة، بدءًا من اليوم وحتّى منتصف مارس/أذار 2021، تشمل الحديد والفوسفات والنحاس والرمال البيضاء والفلسبار وأملاح البوتاسيوم والرصاص والزنك والكاولين وطمي بحيرة ناصر، في عدّة قطاعات على مساحة 16 كيلو مترًا مربّعًا.

وأشار لوجود معايير تقييم مستحدثة، تتضمّن مدى ما يحقّقه المستثمر من قيمة مضافة من خلال العمليات التصنيعية والتحويلية للمعادن المستخرجة.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى