أخبار النفطسلايدر الرئيسيةنفط

مليار دولار خسائر ماراثون بتروليوم في 3 أشهر

ورغم ذلك فإنّها أقلّ من المتوقّع

ترجمة: محمد فرج

سجّلت شركة التكرير الأميركية، ماراثون بتروليوم، خسائر، في الربع الثالث، أقلّ من المتوقّع، مع انتعاش مبيعات الوقود بعد تخفيف القيود المفروضة بسبب تفشّي وباء كورونا (كوفيد- 19)، حسبما أعلنته الشركة، اليوم الإثنين.

وبلغ صافي الخسارة 1.02 مليار دولار، تُعادل 1.57 دولارًا للسهم، للربع الثالث المنتهي في 30 سبتمبر/أيلول، مقارنةً بأرباح 1.1 مليار دولار، أو 1.66 دولارًا للسهم، قبل عام.

وتشمل الخسارة مبلغ 525 مليون دولار في شكل انخفاض بالقيمة ورسوم أخرى، وسجّلت الشركة خسارة قدرها دولار واحد للسهم، وهي أقلّ من متوسّط ​​تقديرات المحلّلين البالغة 1.70 دولارًا، حسب رويترز.

واضطرّت مصافي النفط في جميع أنحاء العالم، إلى خفض الإنتاج، لاسيّما أن تفشّي وباء كورونا تسبّب في وقف رحلات الطيران والسفر، وعلى الرغم من انتعاش الطلب على الوقود، في هذا الربع، فإن عودة ظهور الإصابات قد تؤدّي إلى تجدّد الإغلاق، وتعرقل التعافي.

وفي هذا السياق، قال الرئيس التنفيذي لـ"ماراثون بتروليوم"، مايكل هينيغان: "على الرغم من بعض الانتعاش، لا يزال الطلب العالمي على منتجاتنا وخدماتنا أقلّ بكثير من المستويات التاريخية، ما يواصل الضغط على الربحية لكلّ من شركتنا والصناعة" -وفق رويترز-.

وبلغ استخدام الشركة للنفط الخام، في الربع الثالث، 84%، باستثناء المرافق المعطّلة، بعد أن كانت 71%، في الربع الثاني، لكنّها لا تزال أقلّ من 98%.

وتوقّعت وصول حجم نفط التكرير، في الربع الرابع، إلى 2.48 مليون برميل يوميًا، وهو أقلّ من 2.54 مليون برميل يوميًا، في الربع الثالث.

وقالت ماراثون بتروليوم، إنّها بدأت تدشين منشأة ديكنسون في ولاية داكوتا الشمالية، ومن المتوقّع أن تنتج المنشأة نحو 12 ألف برميل يوميًا من الديزل المتجدّد من زيت الذرة وفول الصويا.

وتعتزم ماراثون بتروليوم بيع الديزل المتجدّد إلى سوق كاليفورنيا، للامتثال إلى معيار الوقود منخفض الكربون في الولاية.

الاستغناء عن جزء من العمالة

أعلنت ماراثون بتروليوم، في مطلع أكتوبر/تشرين الأوّل المنصرم، الاستغناء عن 2050 عاملًا -يمثّلون 12% من قوّتها- بوحدتها التشغيلية في الولايات المتّحدة، نتيجة تباطؤ الطلب في مصافي “مارتينيز” في كاليفورنيا، و”جالوب” في نيو مكسيكو، وفقًا لوكالة رويترز.

وتوقّعت الشركة تحمّل رسوم تتراوح بين 125 و175 مليون دولار، في إطار تكاليف إنهاء خدمة الموظّفين، وهو ما سيدخل حيّز التنفيذ، في أكتوبر/تشرين الأوّل الجاري.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى