أخبار النفطسلايدر الرئيسيةعاجلنفط

اجتماع روسي لبحث مستقبل تخفيضات أوبك+.. ومقترحات للشركات

زيادة إنتاج النفط والغاز في موسكو خلال أكتوبر

ترجمة - محمد فرج

اجتمعت شركات النفط الروسيّة، اليوم الإثنين، مع وزير الطاقة ألكسندر نوفاك، لبحث التمديد المحتمل لتخفيضات "أوبك +" الإنتاجية، لمدّة 3 أشهر، حسبما ذكر أشخاص مطّلعون على الأمر، في تصريحات لوكالة بلومبرغ.

ويجتمع نوفاك عادةً مع كبار المسؤولين التنفيذيّين من منتجي النفط في البلاد، قبل اتّخاذ قرارات حول سياسة "أوبك+"، والتي سيُحدَّد موعدها نهاية الشهر الجاري.

وقال أحد الأشخاص لوكالة بلومبرغ، إن هناك محادثات أيضًا حول احتمال تعميق التخفيضات الحاليّة لأوبك+، لكن لم يُعدّ ذلك هو الهدف الأساس.

ووفقًا لبلومبرغ، يدرس تحالف "أوبك+"، بقيادة روسيا والمملكة العربية السعودية، تأجيل زيادة الإنتاج المقرّرة، في يناير/كانون الثاني المقبل، مع تعثّر أسعار النفط الخام.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الأسبوع الماضي: إنّه "مستعدّ للتأجيل".

ومنذ ذلك الحين ساءت التوقّعات مع عودة فرنسا وألمانيا و بريطانيا إلى الإغلاق مرّة أخرى، لاستمرار تفشّي فيروس كورونا (كوفيد -19).

وسجّل خام برنت خسائر سابقة تصل إلى 4.6%، حيث ارتفع التداول بنسبة 0.5%، عند 37.65 دولارًا للبرميل، الساعة 1:27 ظهرًا بتوقيت غرينتش.

وتسهم الشركات الروسيّة بأكبر شريحة من تخفيضات الإنتاج بعد المملكة العربية السعودية، لذا فإن أيّ تغيير في بنود الاتّفاق بين منظّمة الدول المصدّرة للنفط (أوبك) وحلفائها، يتطلّب تعاونها.

ارتفاع إنتاج النفط والغاز

ارتفع إنتاج النفط ومكثّفات الغاز الروسي إلى 9.98 مليون برميل يوميًا في أكتوبر/تشرين الأوّل، من 9.93 مليون برميل يوميًا، في سبتمبر/أيلول.

وأكّدت وكالة إنترفاكس الروسيّة، نقلًا عن بيانات من وزارة الطاقة، اليوم الإثنين، أن إنتاج النفط والمكثّفات بلغ 42.16 مليون طنّ، في أكتوبر/تشرين الأوّل، مقارنةً مع 40.62 مليون طنّ، في سبتمبر/أيلول.

وأضافت أن إنتاج شركة الغاز العملاقة "غازبروم"، ارتفع للمرّة الأولى هذا العام، في أكتوبر/تشرين الأوّل، إلى 42.7 مليار متر مكعّب، من 41.9 مليار متر مكعّب، قبل عام.

كانت "أوبك+" قد أجرت خفضًا غير مسبوق، بلغ 9.7 مليون برميل يوميًا، بما يعادل 10% من الإنتاج العالمي، بدءًا من مايو/أيّار، في ظلّ جائحة كورونا التي تعصف بالطلب.

ومنذ أغسطس/آب، تضخّ المجموعة كمّيات أكبر، بعد أن قلّصت مقدار الخفض إلى 7.7 مليون برميل يوميًا، تبلغ حصّة أوبك منها 4.868 مليون برميل يوميًا.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى