أخباررئيسيةعاجلنفط

وزير النفط العراقي: الاتّفاقات مع الشركات العالمية تجذب استثمارات خارجية

عبدالجبار: هذه الخطوات تؤدّي إلى تنشيط جميع القطاعات

قال وزير النفط  العراقي إحسان عبدالجبار، اليوم الإثنين، إن الاتّفاقات والتفاهمات الأخيرة مع الشركات العالمية من الممكن أن تؤدّي لزيادة مساحة العمل والإنتاج واستقطاب الاستثمارات الخارجية في العراق.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية (واع)، اليوم، عن عبدالجبار  قوله: إن “التفاهمات والاتّفاقات الأخيرة مع الشركات العالمية الرصينة، من الممكن أن تؤدّي الى زيادة مساحة العمل والإنتاج واستقطاب الاستثمارات الخارجية في العراق”.

وبيّن أنّها “إحدى العلامات المهمّة للانتقال بالاقتصاد العراقي إلى مرحلة جديدة، من خلال توظيف هذه الاستثمارات في النهوض بالصناعات الوطنية المرتبطة بالنفط والطاقة، وفق أحدث الأساليب والنظم والآليّات الاقتصادية والتقنيات الحديثة”.

أضاف أن “هذه الخطوات سوف تؤدّي إلى تنشيط جميع القطاعات المرتبطة بذلك، ولاسيّما مشاريع استثمار الغاز الحرّ والمصاحب والصناعات البتروكيمياوية والطاقة النظيفة والبديلة، فضلًا عن توفير آلاف فرص العمل للعراقيّين”.

أشار الوزير إلى أن “اللقاءات التي جمعتنا بالشركات العالمية ومن المستثمرين الكبار بقطاع الطاقة، ولاسيّما شركة (BP) تهدف إلى زيادة مساحة العمل في حقل الرميلة، وتنويع وزيادة حجم الاستثمارات، والتعجيل بمشاريع استثمار الغاز المصاحب، وكذلك الحال بالنسبة لشركات إكسون موبيل، وإيني، وغاز بروم، وغيرها، والتي ترغب أيضًا بزيادة حجم التعاون والاستثمار في مشاريع أخرى، فضلًا عن التواصل بمشاورات مهمّة مع شركة توتال الفرنسية حول الاستثمار في مشاريع قطاع الغاز”.

ولفت إلى أن “الوزارة تعمل على بناء وتعزيز علاقات إستراتيجية مع دول وشركات رصينة، تمتلك القدرة الماليّة والتكنولوجيا الحديثة تسهم في بناء الصناعة الوطنية، وتعزّز من قدراتها الاقتصادية والتنموية”، كاشفًا عن “تحقيق خطوات إيجابية متقدّمة مع دول وشركات الاتّحاد الأوروبّي وشركة شيفرون الأميركية”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى