أخبار الطاقة النوويةرئيسيةطاقة نوويةعاجل

كاسحة الجليد النووية "أركتيكا" تصل لميناء تمركزها في مورمانسك

أكملت كاسحة الجليد النووية القيادية متعددة المهام "أركتيكا" من المشروع الحكومي 22220، طريقها من مدينة سان بطرسبرغ إلى ميناء تمركزها في مدينة مورمانسك، في 12 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، بعد أن قطعت حوالي 4800 ميل بحري خلال رحلة استغرقت 21 يومًا.

ورست "أركتيكا" في المرسى التابع لشركة "آتوم فلوت" التي تقوم بتشغيل وصيانة أسطول كاسحات الجليد النووية المدنية في روسيا، وتدخل ضمن هيكل مؤسسة "روساتوم" الحكومية للطاقة النووية، وفقًا لبيان صحفي صادر من شركة روساتوم الروسية، اليوم الأربعاء، وحصلت "الطاقة" على نسخة منه.

وقال نائب المدير العام لبناء الأسطول في "آتوم فلوت"، رئيس مكتب الشركة في سان بطرسبورغ، قسطنطين كنيازيفسكي: "أثناء الرحلة دخلنا عمداً إلى منطقة القطب الشمالي الجغرافي؛ بغية جمع أكبر قدر من البيانات حول أداء كاسحة الجليد النووية في ظروف المياه المتجمدة.. تتوافق نتائج الاختبارات التي حصلنا عليها مع الخصائص التصميمية للسفينة. نجحت كاسحة الجليد -وهي تعمل على 50% من طاقتها- في اجتياز جميع المناطق المغطاة بالجليد التي كانت على طريقها في المنطقة القطبية؛ وذلك بفضل الشكل الخارجي الفريد من نوعه الذي يتميز به بدن السفينة".

وأوضح البيان أن فريق المختصين على متن "أركتيكا" اختبر أنظمة الدفة، والمروحة الدافعة، والدفع الكهربائي لها، خلال إبحارها في المياه المغطاة بطبقات الجليد متفاوتة السماكة.

وغادرت كاسحة الجليد النووية رصيف حوض "البلطيق" لبناء السفن في سان بطرسبرغ متجهة إلى ميناء مورمانسك في 22 سبتمبر/أيلول الماضي، لتصل يوم 3 أكتوبر/تشرين الأول في الساعة 18:00 بتوقيت موسكو، منطقة القطب الشمالي الجغرافي.

ومن المقرر أن تقام، في 21 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، المراسم الرسمية لرفع العلم الروسي على متن السفينة وتسليمها لـ "آتوم فلوت".

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى