أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلكهرباء

300 دولار “إعانة طاقة” للأسر منخفضة الدخل في فرجينيا

لمواجهة تداعيات كورونا

أعلنت ولاية فرجينيا الأميركية عن برنامج جديد لإعانات الطاقة، يمنح لمرة واحد، للمستوفين شروط استحقاقه؛ لمواجهة التداعيات الاقتصادية الناجمة عن فيروس كورونا المستجد.

ويساعد البرنامج الجديد الأسر ذات الدخل المنخفض التي لن تكون مؤهلة لبرامج مساعدات الطاقة الأخرى.

وتحصل الأسر المؤهلة للبرنامج الجديد على دفعة بقيمة 300 دولار تمنح لمرة واحدة؛ لمواجهة تكاليف الطاقة الضرورية، بما في ذلك ديون الطاقة المتراكمة عليهم خلال جائحة كورونا.

ويُمول البرنامج من المساعدات الفيدرالية المخصصة لمواجهة تداعيات كورونا، بموجب قانون المساعدة والإغاثة والأمن الاقتصادي، والذي قدم 900 مليون دولار لتكملة مساعدات الطاقة المنزلية لذوي الدخل المنخفض من الأسر المتضررة من الوباء.

23 مليون دولار للبرنامج

حصلت إدارة فرجينيا للخدمات الاجتماعية على أكثر من 23.3 مليون دولار من الدعم لإنشاء هذا البرنامج الجديد وتوفير موارد لمساعدات الطاقة الأخرى للأسر المؤهلة.

وقال مفوض إدارة فرجينيا للخدمات الاجتماعية، دوق ستورين: “أنا سعيد لأن إعانات الإغاثة المنزلية الطارئة الموسعة سوف تمتد لتشمل الأسر الأكثر احتياجاً في فرجينيا”.

وتنص معايير الأهلية أن يكون الشخص الذي يطلب المساعدة مقيماً في ولاية فرجينيا، وأن يتحمل مسؤولية نفقات التدفئة أو التبريد، وأن يكون مواطناً أمريكياً أو مهاجراً مؤهلاً، ويجب أن يكون الدخل الشهري للأسرة أقل من الحد الأقصى المسموح لعدد الأشخاص الذي يعيشون في منزل.

وفى وقت سابق، قالت صحيفة “ذا هيل” إن قادة ديمقراطيين في مجلس النواب سارعوا إلى تفعيل استراتيجية تشريعية وسياسية متماسكة بشأن المساعدات الطارئة المخصصة لموجهة التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا.

ولفتت الصحيفة إلى أن من وصفتهم بـ “الديمقراطيين المعتدلين” دعوا أيضا إلى إجراء تصويت على تشريع جديد يحدد مساعدات إضافية في حدود 2.2 تريليون دولار، وهو آخر اقتراح قدمته بيلوسي إلى البيت الأبيض.

وكان الجمهوريون قد اقترحوا في مجلس الشيوخ في البداية حزمة مساعدات طارئة بقيمة 1.1 تريليون دولار، لكنهم صوتوا لاحقًا على اقتراح يوفر 650 مليار دولار فقط -بما في ذلك 350 مليار دولار فقط من التمويل الجديد- وقال الرئيس دونالد ترمب، إن ذلك لا يكفي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى