أخباررئيسيةعاجلنووية

“نوسكيل” تحصل على رخصة لتنفيذ مفاعلات صغيرة في أميركا

مستقبل الطاقة يعتمد على التقنيات الخالية من الكربون

أعلنت شركة “فلور” المدرجة في بورصة نيويورك، حصول شركة “نوسكيل باور”، على شهادة التصميم النهائية من هيئة التنظيم النووي الأميركية، والتي من المتوقّع أن تعزّز عملية تسويق تقنية المفاعلات النووية الصغيرة الخاصّة بـ”نوسكيل”، التي تعدّ “فلور” المستثمر الأكبر فيها.

وقال كارلوس هيرنانديز، الرئيس التنفيذي لشركة فلور: “إن مستقبل الطاقة في الولايات المتّحدة والعالم يعتمد بشكل متزايد على التقنيات المستدامة والمتجدّدة، الخالية من الكربون”.

وأضاف في بيان صحفي، إن “فلور” كانت رائدة في خدمة الصناعة النووية لأكثر من 70 عامًا، بما في ذلك التصميم والبناء لأكثر من 25 وحدة، بالإضافة إلى ما يقرب من 100 مليون ساعة من العمل في العمليات والصيانة.

ويتلاءم المفاعل النمطي الصغير جيّدًا مع إمكانات التصنيع المعياري العالمية من فلور، للمرافق الجديدة من جميع الأنواع.

وقال هيرنانديز: إن “الموافقة النهائية من هيئة التنظيم النووي الأميركية تحدّد بوضوح أن نوسكيل هي الرائدة البارزة في سوق تكنولوجيا المفاعلات المعيارية الصغيرة، وتضع الشركة في وضعية تستجيب للعملاء الراغبين في حلول فريدة وآمنة ونظيفة للطاقة”.

وتابع: “نودّ أن نعترف بالدعم المستمرّ من وزارة الطاقة الأميركية، التي لها تاريخ طويل في دعم سوق الطاقة النووية، ومن ثمّ المساعدة في ضمان حلول الطاقة النظيفة -على المدى الطويل- في الولايات المتّحدة، وعلى الصعيد العالمي”.

وتمتلك ” فلور” مهامّ أداء الأعمال الهندسة والمشتريات والبناء لمشاريع نوسكيل الجديدة.

وتجدر الإشارة إلى أن فلور ونوسكيل تعملان مباشرة مع شركة يوتا لأنظمة الطاقة، في تطوير محطّة بقوة 720 ميغاواط.

وبالإضافة إلى ذلك، أبرمت “نوسكيل” اتّفاقيات أوّلية مع كيانات في الولايات المتّحدة وكندا ورومانيا والجمهورية التشيكية والأردن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى