أخبارسلايدر الرئيسيةمتجددة

الطاقة المستدامة تتصدّر مجالات التعاون بين الإمارات وإسرائيل

مشروعات مشتركة لتحلية المياه والريّ

أكّد وزير الاقتصاد والصناعة الإسرائيلي عمير بيرتس، أن النهج الفعّال لتعاون بلاده مع الإمارات، سيزيد من رفاهية مواطني البلدين، ويكون مفيدًا أيضًا على المستوى الدولي.

كانت إسرائيل والإمارات، قد أعلنتا، في 13 أغسطس/آب الجاري، توصّلهما إلى اتّفاق سلام بوساطة أميركية، يشمل تطبيع العلاقات بشكل كامل.

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، في تغريدة، حينها: “جرى تحقيق إنجاز كبير، بالتوصّل إلى اتّفاق سلام تاريخي بين حليفتينا، إسرائيل والإمارات”.

وأشار عمير بيرتس، في مقال نشرته صحيفة جورزاليم بوست العبريّة، أمس الأحد، إلى أبرز مجالات التعاون المستقبلية، بين إسرائيل والإمارات، قائلًا: “طلبت من الخبراء في وزارة الاقتصاد والصناعة، تحديد الطرق التي يمكننا من خلالها التعاون في مجموعة متنوّعة من المجالات، مثل التكنولوجيا النظيفة، كمشاريع مشتركة لتحلية المياه والريّ، والطاقة المستدامة، والتصحّر، وكذلك البحث والتطوير في مجال الأمن السيبراني، والتشفير، والتكنولوجيا الماليّة، وعلوم الحياة”.

ولفت إلى التركيز على التعاون في مجال البحث والتطوير، مثل تطوير لقاح أو دواء لفيروس كورونا المستجدّ (كوفيد -19، والسرطان، إلى جانب تعزيز أبحاث الدماغ والخلايا الجذعية بصفتها علاجًا لمعظم أمراض البشر حول العالم.

وقال عمير بيرتس: إن معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل، لا مثيل لها في أهمّيتها، ويمكن للبلدين الاستفادة من هذه الشراكة في العديد من الجوانب العلمية والاقتصادية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى