أخبارسلايدر الرئيسيةعاجلغاز

“لورا” و”ماركو” يرفعان عقود الغاز الأميركي لأعلى مستوى في 9 أشهر

رفعت العاصفتان “لورا” و”ماركو”، عقود الغاز الطبيعي الأميركي الآجلة، لأعلى مستوى لها في 9 أشهر، اليوم الإثنين، رغم استمرار زيادة صادرات الغاز الطبيعي المسال.

وقال المكتب الاتّحادي لسلامة وحماية البيئة، أمس الأحد: إن شركات الطاقة أوقفت 44.6%، أو 1.205 مليار قدم مكعّبة يوميًا من إنتاج الغاز الطبيعي، بسبب تهديد العواصف في خليج المكسيك.

وتتّجه صادرات الولايات المتّحدة من الغاز الطبيعي المسال، نحو الصعود، في أغسطس/آب، للمرّة الأولى في 6 أشهر.

وتراجع إنتاج النفط والغاز في خليج المكسيك، أمس، نتيجة اقتراب عاصفتين، دفعتا الشركات إلى إجلاء العمّال من أكثر من 100 منصّة بحريّة.

وبناءً على تقارير الشركات، جرى إخلاء 114 منصّة بحريّة، تمثّل 18% من المنصّات التي يعمل بها موظّفون في خليج المكسيك، لكن تلك المنصّات تمثّل 58% من إنتاج النفط في خليج المكسيك، و45% من إنتاجها من الغاز الطبيعي.

وارتفعت أسعار النفط الخام، اليوم الإثنين، مع اقتراب العاصفتين من خليج المكسيك، ليتوقّف أكثر من نصف إنتاج النفط هناك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى