أخبارسلايدر الرئيسيةنفط

فيتش تخفض تصنيف البحرين بسبب انخفاض أسعار النفط وكورونا

الوكالة تتوقع ارتفاع عجز الموازنة العامة للدولة إلى 15.5% من الناتج المحلي الإجمالي في 2020

محمد فرج

قالت وكالة التصنيف الائتماني فيتش، إنها خفضت تصنيف البحرين الافتراضي لمصدر العملات الأجنبية إلى “B+” من “BB-“، حيث يعكس الخفض التأثير المجمع لانخفاض أسعار النفط وتفشي فيروس كورونا على البلاد.

وأوضحت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني في بيان يوم الجمعة أن التوقعات البحرينية مستقرة.

وأضافت فيتش أن وباء كورونا وانخفاض أسعار النفط قد زادا بشكل ملحوظ في عجز الميزانية والديون الحكومية، وتسببا في انكماش حاد في الناتج المحلي الإجمالي للبحرين.

وانخفضت الإيرادات الحكومية في البحرين بنسبة 29% في النصف الأول من عام 2020، حسبما ذكرت وكالة الأنباء البحرينية.

وقالت فيتش إنها تتوقع أن يرتفع عجز الموازنة العامة للدولة إلى 15.5% من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2020 من 4.6% من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2019.

وقد تم إنقاذ البحرين في عام 2018 من خلال تقديم حزمة مساعدات بقيمة 10 مليارات دولار من الدول الخليجية المجاورة الغنية لتجنب أزمة ائتمانية، وكانت تعمل على سد العجز في ميزانيتها.

وقال وزير المالية والاقتصاد البحريني، سلمان بن خليفة آل خليفة، إن الإعلان عن نتائج الإقفال نصف السنوي للوزارات والجهات الحكومية يأتي في ظل الظروف الاستثنائية التي تعيشها البحرين والعالم أجمع مع انتشار فيروس كورونا والتحديات الناتجة عنها على الصعيد الصحي والاقتصادي والمالي.

والبحرين تعد الأقل إنتاجاً لجهة الموارد النفطية بين دول مجلس التعاون الخليجي، وتنتج نحو 200 ألف برميل من النفط الخام يومياً.

وتأثرت التجارة الخارجية للبحرين خلال النصف الأول من العام الحالي، وسط التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا وتوقف الأنشطة التجارية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى