أخبارنووية

باكس 2 للطاقة النووية في المجر تتقدّم بطلب لبناء وحدتين جديدتين بالمحطّة

تقدّمت محطّة باكس 2 للطاقة النووية في المجر، بطلب إلى هيئة الطاقة الذرّية المجرية (HAEA)، لاستخراج التراخيص اللازمة لإنشاء وتنفيذ وحدتين جديدتين من محطّات توليد الطاقة النووية من الجيل الثالث المطوّر، والتي تنتمي إلى نوع المفاعلات VVER-1200.

ووفق بيان صحفي صادر عن الشركة، اليوم الأربعاء، وحصلت “الطاقة” على نسخة منه، قال يانوس سولي -الوزير المسؤول عن تصميم وبناء وتنفيذ الوحدتين الجديدتين بمحطة باكس للطاقة النووية-: “إنّه جرى تقديم مجموعة متكاملة من الوثائق والمستندات الخاصّة باستخراج التراخيص إلى هيئة الطاقة الذرّية المجرية (HAEA)، بلغت نحو 283000 ورقة، وهو ما يعدّ -حتّى الآن- إنجازًا كبيرًا في مشروع بناء الوحدات الجديدة لمحطّة باكس للطاقة النووية، حيث إن هذه الوثائق تعدّ دليلًا على أن الوحدتين الجديدتين المخطّط إقامتهما في محطّة باكس تتوافقان مع القواعد المجرية والأوروبّية، ومتطلّبات السلامة، من جميع النواحي”.

وأضاف: “نضع متطلّبات وعوامل الأمن والسلامة على رأس أولويّاتنا في تصميم محطّة باكس 2 للطاقة النووية، ولذلك سنقوم ببناء أنظمة السلامة النشطة التي تتطلّب إمدادات الطاقة، إلى جانب تجهيز الوحدات الجديدة أيضًا، بأنظمة أمان قادرة على أداء الوظائف، دون تدخّل بشري أو تقني”.

وأشار إلى أن هيئة الطاقة الذرّية المجرية، تستغرق في مراجعة طلب ترخيص التنفيذ نحو 12 شهرًا، ومن الممكن أن تمتدّ هذه الفترة 3 أشهر أخرى، موضّحًا أن الهيئة النووية المجرية تتعاون مع الخبراء الأجانب في تقييم طلب الترخيص الخاصّ بتنفيذ الوحدتين الجديدتين، وذلك من خلال الوكالة الدولية للطاقة الذرّية.

وأكّد سولي، إنّه تماشيًا مع قرار الهيئة الأوروبّية، يمكن تقديم طلب ترخيص أعمال الحفر إلى الهيئة النووية المجرية، بعد ثلاثة أشهر من تقديم طلب ترخيص التنفيذ الحالي.

ومن جانبه، قال إليكسي ليخاشيف -المدير العامّ لشركة روساتوم-: “تمّت بنجاح مرحلة من أهمّ مراحل التحضير لإنشاء محطّة باكس 2 للطاقة النووية، كما تمّ بنجاح إنشاء محطّة طاقة نووية حديثة من الجيل الثالث”، وأضاف: “لقد قمنا بقدر هائل من العمل في إعداد وثائق التطبيق مع شركائنا المجريّين”، وأكّد ليخاشيف أن بناء وحدات الطاقة النووية المجرية الجديدة يأتي تأكيدًا على دور الطاقة النووية المتزايد في إنتاج الطاقة الخالية من الكربون، وتحقيق أهداف حماية المناخ.

نبذة عن المحطّة

تمّ بناء محطة باكس 2 للطاقة النووية على أساس الاتّفاقية الحكومية الروسيّة، التي جرى توقيعها يوم 14 يناير 2014، من قبل المقاول العامّ، أتوم ستروي إكسبيرت EC JSC، وهي شركة تابعة لـ روساتوم. حيث يجري تنفيذ الوحدتين من نوع VVER-1200، وذلك في إطار التعاون الدولي. ستتوفّر معدّات غرفة المحرك التوربيني من قبل GE، في حين يجري توفير الأجهزة والتحكّم من قبل اتّحاد Framatome في فرنسا و Siemens في ألمانيا، ستقوم شركة روساتوم بتوريد التكنولوجيا لمحطّة باكس 2 للطاقة النووية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى